شطبت محكمة سودانية، اليوم الأربعاء، البلاغ المدون في مواجهة ثلاثة نشطاء سياسيين معارضين للنظام السوداني، كانوا يواجهون اتهامات بإثارة الشغب والعنف ضد الدولة.

واعتقلت السلطات الأمنية، مايو الماضي، ثلاثة من منسوبي حزب البعث العربي الاشتراكي المعارض في السودان، من امام استاد الخرطوم لكرة القدم، اثناء حملهم للافتات مطالبة بوقف الفساد، ومناهضة الزيادات في الاسعار قبيل مباراة كرة قدم بالاستاد. ودونت في مواجهتهم بلاغات جنائية تتعلق بإثارة الشغب والعنف ضد الدولة.

وشطب قاضي محكمة الخرطوم شمال، اليوم، البلاغ في مواجهتهم لعدم كفاية الادلة، حسب قرار المحكمة.

وقال القيادي بالحزب عادل خلف الله لـ(الطريق)، “شطبت المحكمة البلاغ ضد اعضاء حزبنا لعجز الشاكي في حصد البينة الكافية… وكان كل ما لدية قصاصات وشعارات تطالب بمناهضة الأسعار ومنع الفساد”.

وأصدر الرئيس السوداني، القرار الجمهوري رقم (158) المتعلق بتنظيم الأنشطة الحزبية، مايو الماضي، وكفل إطلاق حرية النشاط السياسي لكل الأحزاب السياسية إضافة لضمان حرية الصحافة، لكن القرار ظل بمنأي عن التطبيق.

ويكفل الدستور السوداني حرية التعبير والتنظيم والممارسة السياسية، إلا السلطات الأمنية في السودان تقابل الأنشطة السياسية المعارضة للنظام بالقمع والملاحقات القانونية.

الخرطوم -الطريق 

تبرئة (3) سياسيين معارضين من تهمة إثارة الشغب والعنف https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/04/البعث-اتنين-300x201.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/04/البعث-اتنين-95x95.jpgالطريقأخباراحتجاج,العدالةشطبت محكمة سودانية، اليوم الأربعاء، البلاغ المدون في مواجهة ثلاثة نشطاء سياسيين معارضين للنظام السوداني، كانوا يواجهون اتهامات بإثارة الشغب والعنف ضد الدولة. واعتقلت السلطات الأمنية، مايو الماضي، ثلاثة من منسوبي حزب البعث العربي الاشتراكي المعارض في السودان، من امام استاد الخرطوم لكرة القدم، اثناء حملهم للافتات مطالبة بوقف الفساد،...صحيفة اخبارية سودانية