كشف والي ولاية جنوب دارفور، ادم محمود جارالنبي، عن تورط (9) من عناصر قوات الدفاع الشعبي – وهي مليشيا حكومية – في مقتل معتمد محلية كتيلا، عبدالله يس الأحد الماضي.

 واطلع جارالنبي وفدا من ذوي القتيل، اليوم الأحد، بأن التحريات الأولية أشارت الي أن (9) أفراد يتبعون الي قوات الدفاع الشعبي وراء عملية مقتل يس.

وطلب الوالي من اهالي القتيل – بحسب أحدهم-  “الصبر” لاكمال التحقيق الذي قال عنه الوالي انه ” بحاجة الي وقت اضافي ووسائل مختلفة لفك طلاسم بعض التعقيدات فيه”.

وقال عضو الوفد – محمد عبدالله – لـ(الطريق)، ” ان الوالي أخبرهم بأن النيابة بعثت الي منسقية الدفاع الشعبي خطابا طلبت تسليم المشتبه بهم التسع”.

وتشير (الطريق)، الي ان معتمد محلية كتيلا ، عبدالله  يس، لقي حتفه في كمين نصبه له مسلحون مجهولون، الأحد الماضي، اثناء تحركه من نيالا الي رئاسة محليته، وكان يحمل  رواتب العاملين بالمحلية.

وقال والي جنوب درفور، ان الرجل لم يمت بطلق ناري. مثلما قال الوالي نفسه في تصريحات صحفية عقب الحادث.

في السياق،  قتل منسق قوات الدفاع الشعبي – وهي مليشيا حكومية ليست لها وضعية دستورية- في تبادل لإطلاق النار مع مسلحين، يوم السبت، بمحلية تلس، غرب الضعين عاصمة ولاية شرق دارفور.

وتعيش مدن وارياف اقليم دارفور حالة إنفلات أمني وعدم استقرار، واعترفت حكومة ولاية جنوب دارفور بعدم قدرتها على بسط الامن في انحاء الولاية، فيما واجه والى الولاية اتهامات من وزراء حكومته بعدم القدرة على ادارة الملف الامني، وتحولت جلسة لمجلس الوزراء الحكومة – الخميس الماضى – الى مشادة كلامية بين الوالي وعدد من وزرائه.

وظل النزاع في دارفور يدور في اطار أسباب جذرية سابقة له تشمل فقدان سبل كسب العيش، وضعف الآليات التقليدية لتسوية المنازعات، وحالة الإفلات من العقاب وضعف سيادة القانون، وضعف الإدارات الحكومية و غيابها في المناطق الريفية، وانتشار الأسلحة والمليشيات المسلحة، وانعدام الثقة بين المجتمعات المحلية، والتلاعب بالخلافات الاجتماعية، ودورات العنف الانتقامي.

وتفاقمت هذه العوامل أكثر نتيجة عوامل عديدة بينها التهميش السياسي والاقتصادي، وتوفير الدعم والمساندة الحكومية للمليشيات، ما أسفر عن تدهور كبير في الحالة الأمنية في دارفور خلال الأعوام الأخيرة.

ويدخل القتال في اقليم دارفورالمضطرب – بين الحكومة والحركات المسلحة، وفيما بين المجموعات المحلية – عامه الحادي عشر، دون التوصل لحل ينهي الأزمة.

نيالا- الطريق 

تورط (الدفاع الشعبي) في مقتل معتمد كتيلاhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/malitia-300x225.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/malitia-95x95.jpgالطريقأخباردارفوركشف والي ولاية جنوب دارفور، ادم محمود جارالنبي، عن تورط (9) من عناصر قوات الدفاع الشعبي - وهي مليشيا حكومية - في مقتل معتمد محلية كتيلا، عبدالله يس الأحد الماضي.  واطلع جارالنبي وفدا من ذوي القتيل، اليوم الأحد، بأن التحريات الأولية أشارت الي أن (9) أفراد يتبعون الي قوات الدفاع...صحيفة اخبارية سودانية