تعهدت وزارات سودانية، بإجراءات لإعادة الامن وتوفير الخدمات الضرورية بمحلية السريف بني حسين بولاية شمال دارفور غربي السوداني.

وأحتج العشرات من القيادات الاهلية وطلاب المنطقة الشهر الماضي امام البرلمان السوداني، رفضا لعمليات القتال الاهلي والفلتان الامني على خلفية احداث منجم ذهب بالمنطقة.

وأجتمع رئيس البرلمان السوداني، الى وزراء الداخلية والصحة والضمان الاجتماعي، الخميس، لمناقشة ازمة المنطقة بعد شكاوى المواطنين من انعدام الامن تدهور الاوضاع الانسانية.

وقال رئيس البرلمان، في تصريحات للصحفيين “طالبت الوزراء باتخاذ تدابير عاجلة على مستوى الامن والصحة والجوانب الانسانية بالمنطقة”.

من جهته، تعهد وزير الداخلية، بعمل المعالجات اللازمة لحل الازمة، في وقت أعلن وزير الدولة بوزارة الضمان الاجتماعي كمال علي، عن ارسال فرق  لمتابعة الاحتياجات الانسانية  في منطقة السريف وغيرها من مناطق النزاع في ولاية شمال دارفور. واشار الي ان الوزارة  شكلت لجنة فنية لدعم الولاية .

من جانبه، أكد وزير الصحة بحر ادريس ابو قردة، تنظيم زيارات ميدانية  لتغطية الاحتياجات المطلوبة.

ونفّذ العشرات من قيادات وطلاب منطقة السريف بني حسين، التابعة لولاية شمال دارفور،  وقفة احتجاجية امام البرلمان السوداني في التاسع والعشرين من يونيو الماضي ، استمرت لما يقارب الـ(4) ساعات، أعلنوا فيها سخطهم علي أحداث العنف التي تشهدها المنطقة.

وطالب المحتجين في مذكرة بـ” إنهاء القتال والوصول لحل بالمنطقة التي تشهد احداثا منذ عامين ، وبسط هيبة الدولة، وإغاثة الأهالي المتضررين، وإرسال فريق طبي للوقوف على الوضع الصحي بالمنطقة”- بحسب المذكرة التي اطلعت عليها (الطريق).

ورفع المحتجون، لافتات وشعارات تنتقد التقصير الحكومي، وكتبوا في احدي اللافتات “أين الحكومة”، في إشارة لفشل الحكومة في الوصول لوضع حد للأحداث التي تشهدها المنطقة.

وقال  أحد  المحتجين، وهو استاذ جامعي – ويدعي منصور الطيب – ” ان الصراع احتدم  بصورة سريعة على الرغم من المساعي  المبذولة لإحتواء المشكلة”.واضاف، ”  تفجرت الأحداث مجددا – يوم 22 يونيو الماضي – و قتل (12) شخصا وجرح (36)، ليبلغ  عدد القتلي حتي الآن  1013″- وفقا للطيب.

واندلع الصراع الذي تأثرت به منطقة السريف بي حسين علي خلفية نزاع حول منجم للذهب بالمنطقة تحول  لاحقا إلي قتال أهلي.

الخرطوم- الطريق 

الحكومة تتعهد بإنهاء الإنفلات الأمني وتوفير الخدمات بـ(بني حسين)https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/06/wagfa-300x180.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/06/wagfa-95x95.jpgالطريقأخبارخدمات,دارفورتعهدت وزارات سودانية، بإجراءات لإعادة الامن وتوفير الخدمات الضرورية بمحلية السريف بني حسين بولاية شمال دارفور غربي السوداني. وأحتج العشرات من القيادات الاهلية وطلاب المنطقة الشهر الماضي امام البرلمان السوداني، رفضا لعمليات القتال الاهلي والفلتان الامني على خلفية احداث منجم ذهب بالمنطقة. وأجتمع رئيس البرلمان السوداني، الى وزراء الداخلية والصحة والضمان...صحيفة اخبارية سودانية