كشفت وزارة الرعاية والضمان الاجتماعي في السودان، عن تحريك إجراءات قانونية في مواجهة مؤسسات صحفية تتمثل في حجز إدارى لعدم التزامها بسداد أموال التأمين الاجتماعي لعامليها منذ وقت.

ويشتكي صحفيين سودانيين تهرب المؤسسات الصحفية من سداد مبالغ التأمين الاجتماعي التي تخصم من مرتبات العاملين بهذه المؤسسات، ويواجه الصحفيين إوضاع إقتصادية متردية تعود لهشاشة تعاقدات العمل بين الصحفيين والمؤسسات.

وأكدت وزيرة الرعاية والضمان الاجتماعي، مشاعر الدولب، في تصريحات صحفية اليوم الاثنين، ان وزارتها حركت إجراءات قانونية ضد مؤسسات صحيفة -لم تسمها- بالحجز الإداري خلال العشرة أيام الماضية.

في السياق، كشفت الدولب، عن نقطة خلافية بين اتحاد اصحاب العمل و الوزارة حول تطبيق قرارالحجز الاداري ففي الوقت الذي تتمسك فيه الوزارة بإمهال الجهة شهرا وفي حال عدم الاستجابة يتم الحجزعن طريق فرق التفتش، يطالب اتحاد اصحاب العمل بان يكون الحجز عن طريق المحكمة نظرا لتخوفه من حجز أعداد من المصانع التي يتعثر اصحابها عن السداد.

وأكدت الوزيرة، تهرب عدد من الهيئات والمؤسسات من سداد التامين، وإعلان إفلاسها ما يؤدي الي ضياع حقوق العاملين.

وأعلنت عن مديونيات للتامين الاجتماعي ببعض ولايات السودان تعمل الوزارة علي تسويتها. وأعترفت الوزيرة بضعف معاشات العمال في التامين الاجتماعي لكنها اشارت الي ان مجهودات الوزارة رفعتها الي (400) جنيها.

 واوضحت الدولب، أن قانون الضمان الاجتماعي سيوحد المعاشات في الخدمة المدنية والقطاع العام ليواكب الظروف الاقتصادية في البلاد.

الخرطوم- الطريق 

إجراءات قانونية ضد مؤسسات صحفية لم تسدد تأمينات العاملينhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/DSC01887-300x187.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/DSC01887-95x95.jpgالطريقأخبارخدماتكشفت وزارة الرعاية والضمان الاجتماعي في السودان، عن تحريك إجراءات قانونية في مواجهة مؤسسات صحفية تتمثل في حجز إدارى لعدم التزامها بسداد أموال التأمين الاجتماعي لعامليها منذ وقت. ويشتكي صحفيين سودانيين تهرب المؤسسات الصحفية من سداد مبالغ التأمين الاجتماعي التي تخصم من مرتبات العاملين بهذه المؤسسات، ويواجه الصحفيين إوضاع إقتصادية...صحيفة اخبارية سودانية