قالت وزارة الخارجية السودانية، اليوم الثلاثاء، ان أسباب إغلاق المركز الثقافي الايراني بالعاصمة الخرطوم وفروعه بالولايات، تعود لتجاوزه التفويض الممنوح له واختصاصات عمله. واعتبرت هذا التجاوز ” تهديداً للأمن الفكري والأمن الاجتماعي” بالسودان.

وأغلقت السلطات السودانية، المركز الثقافي الإيراني بالخرطوم وفروعه بعدد من الولايات، أمس الاثنين، دون تفسير.

وقال الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية ، يوسف الكردفاني، اليوم ، “تم إستدعاء القائم بالأعمال الإيراني بالخرطوم وإبلاغه بقرار إغلاق المركز الثقافي وإمهال المستشار الثقافي والعاملين بالمركز لمغادرة البلاد خلال 72 ساعة”.

وأشار الكردفاني في تصريحات صحفية اليوم الثلاثاء،  الى ان وزارته ظلت تتابع نشاط المركز الثقافي الإيراني وفروعه بالولايات ، وتاكد مؤخراً بأن المركز تجاوز التفويض الممنوح له والاختصاصات التي تحدد الأنشطة التي يخول له القيام بها، وأصبح من الضروري اتخاذ موقف من هذا المركز بصورة رسمية، مما استدعى اتخاذ قرار إغلاق المركز وفروعه.

وقال، ” المركز كان للتبادل الثقافي بين البلدين وأصبح الآن مهدداً للأمن الفكري والاجتماعي”.

الخرطوم- الطريق 

السودان: المركز الثقافي الايراني هدد الأمن الفكري للبلادhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/الخارجية-300x187.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/الخارجية-95x95.jpgالطريقأخبارعلاقات خارجية قالت وزارة الخارجية السودانية، اليوم الثلاثاء، ان أسباب إغلاق المركز الثقافي الايراني بالعاصمة الخرطوم وفروعه بالولايات، تعود لتجاوزه التفويض الممنوح له واختصاصات عمله. واعتبرت هذا التجاوز ' تهديداً للأمن الفكري والأمن الاجتماعي' بالسودان. وأغلقت السلطات السودانية، المركز الثقافي الإيراني بالخرطوم وفروعه بعدد من الولايات، أمس الاثنين، دون تفسير. وقال الناطق الرسمي باسم...صحيفة اخبارية سودانية