زار فريق مشترك من الأمم المتحدة والاتحاد الافريقي والحكومة السودانية، مخيّم أبوشوك للنازحين، القريب مدينة الفاشر، بولاية شمال دارفور، اليوم الاثنين، في اطار الرصد الميداني لتخفيض وانسحاب البعثة المشتركة بين الأمم المتحدة والاتحاد الافريقي بدارفور (يوناميد).

وكان الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، قد بعث بمسؤولين اُمميين لدراسة الأوضاع الأمنية في دارفور عن كثب، لسحب قوات حفظ السلام البالغة 14 ألف جندياً من الجنسيات الافريقية والآسيويةن والمنتشرة في الإقليم منذ 2007م.

وتقصى الفريق الأممي الحقائق في مخيمات النازحين بدارفور، شملت مُخيّم ابوشوك بولاية شمال دارفور، كما أجرى مباحثات مع حكومة ولاية شمال، وابلغ حاكم الولاية عثمان محمد يوسف كبر البعثة الأممية ان “دارفور ليست بحاجة إلى قوات حفظ السلام لحماية المدنيين”- طبقاً لقوله.

لكن وكيل الأمين العام للأمم المتحدة لعمليات حفظ السلام، سيرفي، استبعد ” تلاشي” يوناميد من دارفور، في جلسة جرت الخميس الماضي، بمقر مجلس الأمن الدولي بنويورك رداً على تقرير مندوب السودان في الامم المتحدة.

الفاشر – الطريق 

بعثة دولية تزور مخيماً للنازحين بشمال دارفور في اطار خطة انسحاب (يوناميد)https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/03/1234999-300x205.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/03/1234999-95x95.jpgالطريقأخباردارفورزار فريق مشترك من الأمم المتحدة والاتحاد الافريقي والحكومة السودانية، مخيّم أبوشوك للنازحين، القريب مدينة الفاشر، بولاية شمال دارفور، اليوم الاثنين، في اطار الرصد الميداني لتخفيض وانسحاب البعثة المشتركة بين الأمم المتحدة والاتحاد الافريقي بدارفور (يوناميد). وكان الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، قد بعث بمسؤولين اُمميين لدراسة الأوضاع...صحيفة اخبارية سودانية