ابلغ قادة الحركات المسلحة التي تقاتل الحكومة السودانية بدارفور، الرئيس التشادي ادريس ديبي الذى يتوسط لإلحاق الحركات بالحوار الوطني، تمسكهم بتوفر الترتيبات الواردة في خارطة الطريق التي طرحتها الجبهة الثورية المسلحة للحوار مع الحكومة السودانية.

والتقى قادة حركتي جيش تحرير السودان، بقيادة عبد الواحد نور، ومني اركوي مناوي، وحركة العدل والمساواة، الرئيس التشادي ادريس ديبي بالعاصمة الفرنسية، باريس، السبت، في اطار مساع للاخير باقناع الحركات للمشاركة في الحوار بين الفرقاء السودانيين الذى دعت له الحكومة السودانية وينتظر ان ينطلق في العاشر من الشهر الجاري.

وقال قادة الحركات الثلاث، في بيان مشترك اطلعت عليه (الطريق)، اليوم الاحد، “خارطة طريق الجبهة الثورية السودانية الصادرة في سبتمبر الماضي تتسق مع وثائق ومطالب قوى نداء السودان وسائر قوى المعارضة السودانية”.

واضاف البيان، “على رأس هذه المطالب وقف الحرب بغرض توفير الأمن للمواطنين و توصيل الإغاثة للمحتاجين و تهيئة المناخ لمحادثات السلام و الحوار، و توفير الحريات الأساسية، و قيام المؤتمر التحضيري وفق قراري مجلس السلم و الأمن الإفريقي رقم 539 و 456 للاتفاق على أسس و قواعد و ضوابط و إجراءات و ضمانات الحوار ومخرجاته”.

واشار البيان، الى ان الرئيس التشادي، دعا قادة الحركات إلى الجنوح نحو السلام و العمل على إغتنام فرصة الحوار الوطني و المشاركة فيه لأن “الحلول العسكرية غير ممكنة للقضية السودانية”.

الى ذلك، رهن  رئيس حركة جيش تحرير السودان، عبدالواحد نور، تحقيق السلام العادل في البلاد بتوفر الأمن للمواطن على الأرض بوقف “الإبادة و القتل و التشريد و الإغتصاب، و نزع سلاح الجنجويد و طرد المستوطنين الجدد من أراضي و حواكير النازحين و اللاجئين و توفير الحريات الفردية و الجماعية قبل الشروع في أي عملية سلمية”.

الخرطوم- الطريق

الحركات المسلحة بدارفور تشترط تنفيذ خارطة (الثورية) للمشاركة في الحوارhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/12/دافور-300x177.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/12/دافور-95x95.jpgالطريقأخبارالحوار,السلامابلغ قادة الحركات المسلحة التي تقاتل الحكومة السودانية بدارفور، الرئيس التشادي ادريس ديبي الذى يتوسط لإلحاق الحركات بالحوار الوطني، تمسكهم بتوفر الترتيبات الواردة في خارطة الطريق التي طرحتها الجبهة الثورية المسلحة للحوار مع الحكومة السودانية. والتقى قادة حركتي جيش تحرير السودان، بقيادة عبد الواحد نور، ومني اركوي مناوي، وحركة العدل...صحيفة اخبارية سودانية