اتهم رئيس لجنة الإعلام بالبرلمان السوداني، عمر سليمان، شركات الإتصالات بالضلوع في الإتجار بالعملات الأجنبية. وقال ان “شركتي (زين، و ام تي ان) تسيطران على النقد الأجنبي من خلال شراء الدولار الذي تضخه الحكومة في الأسواق، الأمر الذي “ساهم في تشوهات سعر الصرف للدولار”.

وانتقد سليمان، في مداولات البرلمان حول تقرير وزارة المالية، اليوم الاثنين، تذبذب سعر صرف الدولار في البلاد.

وقفز سعر صرف الدولار في السوق الموازي، بالخرطوم، إلى 11.6 جنيهات للدولار الواحد، الأمر الذي فاقم من الضائقة الاقتصادية في البلاد.

وقال وزير المالية السابق، علي محمود، في ندوة اقتصادية، أمس الأحد، ان “هنالك 4 اسعار صرف مختلفة للدولار الامريكي في السودان”.

وتدهور اقتصاد السودان بصورة لافتة، بعد انقسامه إلى بلدين، في العام 2011م، وذهاب ثلث ايراداته النفطية إلى الدولة الجديدة في جنوب السودان.

الخرطوم – الطريق

برلماني يتهم شركات الإتصالات بالضلوع في تجارة العُملة وتشويه سعر صرف الدولارhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/04/دولارات-300x194.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/04/دولارات-95x95.jpgالطريقأخباراقتصاداتهم رئيس لجنة الإعلام بالبرلمان السوداني، عمر سليمان، شركات الإتصالات بالضلوع في الإتجار بالعملات الأجنبية. وقال ان 'شركتي (زين، و ام تي ان) تسيطران على النقد الأجنبي من خلال شراء الدولار الذي تضخه الحكومة في الأسواق، الأمر الذي 'ساهم في تشوهات سعر الصرف للدولار'. وانتقد سليمان، في مداولات البرلمان حول...صحيفة اخبارية سودانية