قال مسؤولون صحيون في مخيم ابوذر للنازحين، بولاية غرب دارفور، ان وحدة التغذية التابعة لبرنامج الغذاء العالمي في السوادن، تستقبل في المتوسط 101 من الاطفال المصابين بسوء التغذية الحاد شهريا.

ويواجه نحو 550 ألف طفل خطر الموت بسبب سوء التغذية الحاد، وعددا كبيرًا منهم يعيشون في مناطق الشرق الفقيرة وفي إقليم دارفور المضطرب في الغرب- بحسب منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) في السودان.

ووفقا للمنظمة الدولية، فان نحو مليوني طفل سوداني تحت سن الخامسة يعانون من سوء التغذية كل سنة. ودعا مسؤول اممي بالمنظمة، المجتمع الدولي إلى زيادة المساعدات لحل هذه المشكلة.

وتجري الوحدة الصحية بمخيم “ابوذر” للنازحين عمليات متابعة صحية للاطفال المصابين بسوء التغذية الحاد والمتوسط والنساء الحوامل والمرضعات وتقدم اعانات صحية عاجلة فيما ينقل الاطفال الذين تأخرت حالتهم الصحية الى مستشفى الجنينة للاقامة وتكثيف جرعات العلاج.

ويشهد اقليم دارفور غربي البلاد،  نزاعا مسلحا بين القوات الحكومية وحركات متمردة تطالب بإنهاء التهميش بالإقليم. وخلف النزاع ملايين اللاجئين ونحو 300 ألف قتيل وفق الأمم المتحدة. وتضم ولاية غرب دارفور وحدها حوالي 9 مخيمات يقطنها اكثر من 298 الف نازح.

وارجع المسؤول بالوحدة الصحية، ابكر آدم، اسباب تزايد حالات سوء التغذية الحاد بين الاطفال والنساء الحوامل في المخيم لضعف المكون الغذائي الذي يعتمدون عليه.

وقال آدم، في تصريحات صحفية، اليوم الثلاثاء، “نعم..معدل الدخولات في تزايد لكنه اقل بالتاكيد من معدلات مرتفعة يستقبلها المركز في فترات الخريف الذي يقل فيه الغذاء وتتزايد فيه الامراض لاسيما بالنسبة للاطفال”.

الخرطوم- الطريق

100 طفل يصابون بسوء التغذية الحاد شهريا في مخيم نازحين غربي السودان https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/مجاعة-11-300x192.pnghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/مجاعة-11-95x95.pngالطريقأخباراطفال السودان,الصحةقال مسؤولون صحيون في مخيم ابوذر للنازحين، بولاية غرب دارفور، ان وحدة التغذية التابعة لبرنامج الغذاء العالمي في السوادن، تستقبل في المتوسط 101 من الاطفال المصابين بسوء التغذية الحاد شهريا. ويواجه نحو 550 ألف طفل خطر الموت بسبب سوء التغذية الحاد، وعددا كبيرًا منهم يعيشون في مناطق الشرق الفقيرة وفي...صحيفة اخبارية سودانية