كشف السفير المصري في السودان، أسامة شلتوت، عن تخصيص الحكومة السودانية، أرض تبلغ مساحتها 2 مليون متر مربع، داخل ولاية الخرطوم، كمنطقة صناعية لمستثمرين مصريين.

وقال شلتوت، في تصريح لوكالة الشرق الأوسط للأنباء، الجمعة، إن الاستثمارات المصرية في السودان تزيد عن 11 مليار دولار، وأن المنفذ منها على أرض الواقع يصل إلى نحو مليار دولار فقط، مؤكداً عزم البلدين على الارتقاء بتلك الاستثمارات والعمل على تنفيذها بشكل متسارع لمصلحة اقتصاديات البلدين.

وأضاف السفير المصري، بأن عددا من رجال الأعمال والمستثمرين المصريين يعتزمون زيادة استثماراتهم الصناعية المباشرة بالسودان خلال الفترة المقبلة، في مجالات التعدين والتنقيب عن الذهب والمعادن، فضلا عن المجالات الطبية ومستلزماتها، والصناعات الدوائية.

وكانت الحكومة المصرية قد اعلنت الإسبوع الماضي، عزمها زراعة مليون فدان، بولاية النيل الأزرق جنوبي السودان، بناءاً على مذكرة تفاهم مع الحكومة السودانية تمنحها حق الإستفادة من أرض مساحتها 100 الف فدان، بالقرب من مدينة الدمازين. بالإضافة إلى إنشاء طرق، وحفر آبار جوفية وإدارتها بالطاقة الشمسية، وتوفير خزانات مياه.

الطريق+وكالات

تخصيص منطقة صناعية بمساحة 2 مليون متر مربع لمستثمرين مصريين بالسودانhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/08/مينا-قسطل-البري-300x159.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/08/مينا-قسطل-البري-95x95.jpgالطريقأخباراقتصادكشف السفير المصري في السودان، أسامة شلتوت، عن تخصيص الحكومة السودانية، أرض تبلغ مساحتها 2 مليون متر مربع، داخل ولاية الخرطوم، كمنطقة صناعية لمستثمرين مصريين. وقال شلتوت، في تصريح لوكالة الشرق الأوسط للأنباء، الجمعة، إن الاستثمارات المصرية في السودان تزيد عن 11 مليار دولار، وأن المنفذ منها على أرض الواقع يصل...صحيفة اخبارية سودانية