منعت سلطات الأمن السودانية اليوم السبت، القيادي في الحزب الشيوعي، صديق يوسف، من مغادرة البلاد الى مدينة جنيف السويسرية في مهمة حزبية، في وقت يعتزم الحزب تسليم مسجل الاحزاب السودانية غدا الاحد مذكرة احتجاجية بهذا الصدد.

وهذه هي المرة الخامسة خلال عام التي يُمنع فيها القيادي في الحزب الشيوعي صديق يوسف من مغادرة البلاد، وفي مرتين منهما صادرت سلطات الامن وثيقة سفره.

وقال يوسف لـ(الطريق)، “كنت انوى السفر الى سويسرا فجر اليوم السبت من مطار الخرطوم، لكن رجال الامن بالمطار منعوني من الصعود الى الطائرة المتجهة الى جنيف بحجة وجود اسمى في قائمة الممنوعين من السفر”.

واشار صديق، الى ان حزبه كلفه بمخاطبة عضوية الحزب في سويسرا حول مقررات مؤتمر الحزب السادس والذى انعقد مؤخرا الى جانب لقاءات مع قوى سياسية اخرى.

وكشف القيادي الشيوعي، عن تقدم حزبه غدا الاحد بمذكرة احتجاجية الى مسجل الاحزاب السودانية ترفض تدخل الامن وتطلب منه التدخل لجهة ان الحزب الشيوعي مسجل وفقا للقانون ويحق له مخاطبة عضويته في داخل البلاد وخارجها ومخاطبة القوى السياسية الاخرى.

واعتبر يوسف خطوة منعه من السفر، تندر في خطوات التضييق التي تنتهجها السلطات السودانية تجاه الاحزاب المعارضة، وعدها مخالفة للدستور وقانون الاحزاب.

الخرطوم- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/10/siddiig-300x281.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/10/siddiig-95x95.jpgالطريقMain Sliderأخبارالحزب الشيوعي السودانيمنعت سلطات الأمن السودانية اليوم السبت، القيادي في الحزب الشيوعي، صديق يوسف، من مغادرة البلاد الى مدينة جنيف السويسرية في مهمة حزبية، في وقت يعتزم الحزب تسليم مسجل الاحزاب السودانية غدا الاحد مذكرة احتجاجية بهذا الصدد. وهذه هي المرة الخامسة خلال عام التي يُمنع فيها القيادي في الحزب الشيوعي صديق...صحيفة اخبارية سودانية