قال رئيس جمهورية جنوب السودان، سلفاكير ميارديت، ان محاربة الجوع تحتاج لتدخل فوري لأن الجوعى لايستطيعون الصمود لأيام عديدة.

 ولفت الى ان انطلاقة ماراثون جنوب السودان لمحاربة الجوع عبارة تمرين انسانى من اجل جمع المال لمساعدة المتاثرين فى بلاده.

واعلن كير، تبرعه بمليونى جنيه جنوب السودان – مايعادل 15 الف دولار امريكى- كمساهمة منه لدعم محاربة المجاعة خلال انطلاقة فعالية ماراثون جنوب السودان الذى جاء كمبادرة من العداء الاثيوبى العالمى هايلى غابرى سلاسى اليوم السبت بالعاصمة جوبا بمشاركة واسعة من اللجنة الاولمبية الوطنية بجانب عدائيين من دولة اثيوبيا وكينيا.

وقال كير خلال كلمته امام الحضور والمشاركين :” انا سعيد لانكم استجبتم للمبادرة وخرجتم باعداد كبيرة، فما نقوم به هو تمرين لجمع المال من اجل دعم المتاثرين بالمجاعة، فمحاربة المجاعة تحتاج لافعال فورية ، لايوجد من يستطيع الصمود لايام وهو جائع”.

وابتدر رئيس جنوب السودان بمشاركة نائبيه تعبان دينق قاى وجيمس وانى ايقا وبمشاركة عدد من وزراء الحكومة واعضاء البرلمان سباق المائة متر بضريح الدكتور جون قرنق بالعاصمة جوبا قبيل انطلاقة ماراثون جنوب السودان لمسافة 10 الف متر بمشاركة العداء  الاثيوبي هايلى غبرى سلاسى، بنجامين كبوزى من كينيا، درها كبيالا من اثيوبيا و ثيروتى بيلوها من كينيا.

وقال هايلى غبرى سلاسى صاحب مبادرة ماراثون جنوب السودان لمحاربة الجوع : “اخبار الحرب والجوع فى جنوب السودان ازعجتنى لذلك حاولت ان اساهم بهذه المبادرة بنقل اخبار سارة من جنوب السودان من خلال تنظيم هذه المبادرة، لذلك انا سعيد جدا لنجاح السباق، كما اننا بحاجة لعمل جاد للقضاء على الفقر فى جنوب السودان”.

وتبرع ممثل الاتحاد الافريقى بمبلغ 200 الف دولار امريكى لدعم مكافحة المجاعة فى جنوب السودان، كما تبرع تعبان دينق قاى النائب الاول لرئيس الجمهورية بـمليون جنيه جنوب السودان – حوالى 9 الف دولار- ووزير الدفاع كوال منيانق بمبلغ 3 مليون جنيه، ورئيس البرلمان انطونى لينو مكنة  بـ 500 الف جنيه جنوب السودان.

وشارك فى سباق الماراثون الذى نظم من اجل جمع التبرعات لمحاربة الجوع فى جنوب السودان حوالى 4 الف من المتسابقين الذين جاءوا لاظهار تضامنهم مع المتاثرين بكارثة المجاعة التى تم الاعلان عنها فى فبراير الماضى من قبل الحكومة وبعض المنظمات الدولية العاملة فى مجال الاغاثة وتقديم المساعدات الانسانية.

وفاز العداء الاثيوبى هايلى غبرى سلاسى بالمركز الاول لسباق الـ10 الف متر ، بينما احرز العداء الكينى بنجامين كبوزى المركز الثانى ، كما حل دبفبد قونجى وهو عداء من جنوب السودان فى المركز الثالث وتم تكريمهم بجوائز مالية من قبل رئيس الجمهورية سلفاكير ميارديت.

  وفى فبراير المنصرم ، قالت سلطات دولة جنوب السودان و برنامج الغذاء العالمى التابع للامم المتحدة ان هناك 100 الف شخص يعانون من المجاعة بولاية الوحدة – شمال غرب- البلاد نسبة لظروف الحرب التى تشهدها البلاد وتاثيرات الازمة الاقتصادية الناجمة عنها.

وبحسب تقرير عن الوضع الغذائي نشرته حكومة جنوب السودان بالتعاون مع برنامج الغذاء العالمى ، منظمة الزراعة والاغذية التابعة للامم المتحدة بجانب منظمة اليونسيف فان 40% من السكان فى جنوب السودان مهددين بخطر المجاعة ويحتاجون لمساعدات غذائية عاجلة .

واندلع القتال بين القوات الحكومية والمعارضة المسلحة في جنوب السودان، منتصف ديسمبر 2013، قبل أن توقع أطراف النزاع اتفاق سلام في أغسطس 2015، قضى بتشكيل حكومة وحدة وطنية، وهو ما تحقق بالفعل في 28 أبريل من العام الماضي.

وشهدت جوبا، في 8 يوليو الماضي، مواجهات عنيفة بين القوات التابعة لرئيس البلاد سلفاكير ميارديت، والقوات المنضوية تحت قيادة ريك مشار زعيم المعارضة، نائب الرئيس السابق، ما أسفر عن تشريد عشرات الآلاف.

جوبا- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/04/سلفاكير-300x169.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/04/سلفاكير-95x95.jpgالطريقMain Sliderأخبارجنوب السودانقال رئيس جمهورية جنوب السودان، سلفاكير ميارديت، ان محاربة الجوع تحتاج لتدخل فوري لأن الجوعى لايستطيعون الصمود لأيام عديدة.  ولفت الى ان انطلاقة ماراثون جنوب السودان لمحاربة الجوع عبارة تمرين انسانى من اجل جمع المال لمساعدة المتاثرين فى بلاده. واعلن كير، تبرعه بمليونى جنيه جنوب السودان – مايعادل 15 الف دولار...صحيفة اخبارية سودانية