يواجه سكان منطقة الفداء- احدى قري المتاثرين بقيام سد مروى منطقة المناصير- شمالى السودان، أوضاع حياتية صعبة إنعدمت فيها مياه الشرب والكهرباء، ويهدد العطش المشروع الزراعي الذي يعتمد عليه السكان بقرى التهجير.

وهُجر الآلاف من سكان منطقة المناصير الى منطقتي الفداء شمال ابوحمد ومنطقة المكابراب جنوب الدامر، فيما لازالت مجموعة متمسكة بالخيار المحلي حول البحيرة لم تتلزم الحكومة بانهاء مطلوبات تهجيرها في المساكن والمشاريع الزراعية حتي الآن.

وإحتج العشرات من سكان القرى امس الخميس، أمام مبني إدارة محلية ابوحمد، مطالبين بتحسين خدمات المياه والكهرباء ومياه المشاريع الزراعية بقرى المهجرين.

وهدد سكان القرى بالاعتصام أمام مقر محلية ابوحمد بولاية نهر النيل الاحد القادم، حال عدم التزام ادارة المحلية بوعود قطعتها للمحتجين الخميس بعودة التيار الكهربائي ومياه الشرب للقرى.

وأجبر مواطنون غاضبون بمنطقة الفداء بالمناصير مايو الماضي، مسؤولون بحزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان، على مغادرة المنطقة ومنعوهم من مخاطبة إجتماع تنظيمي للحزب بالمنطقة.

وقال القيادي بمنطقة الفداء، الفاضل جوبا، لـ(الطريق) اليوم الجمعة، ” لم تنفذ محلية ابوحمد وعدها بعودة المياه والكهرباء للقرى المتاثرة خلال يوم امس الخميس واليوم الجمعة”.

وأشار الى ان إنعدام مياه الشرب التي تاتي الى القرى لفترة لا تزيد عن نصف ساعة اضطر إدارات (8) مدراس اساسية وثانوية بالمنطقة لتعليق الدراسة.

وأوضح الفاضل، بأن الاوضاع ظلت تتدهور بقرى المتاثرين في الخدمات كافة المتعلقة بالكهرباء ومياه الشرب والصحة ورى المشروع الزراعي.

ويتهم مهجرو منطقة المناصير المتاثرين بقيام سد مروى، وحدة تنفيذ السدود بالفشل في تنفيذ التزامتها تجاه مجموعات قرى المتاثرين بمنطقة الفداء القريبة من مدينة ابوحمد ومنطقة المكابراب جنوبي الدامر، فيما لم تلتزم بتنفيذ مشروعات قرى الخيار المحلي حتي الآن.

وواجه سكان محلية البحيرة المتأثرة بقيام سد مروى، والى  ولاية نهر النيل الشهر الماضي، بهتافات منددة بسياسات حكومته تجاه المتاثرين والإهمال الذى طال السكان بعد رفضهم عمليات التهجير ومطالبتهم بالتعويض في خيارات محلية حول بحيرة سد مروى.

الخرطوم- الطريق 

متأثرو سد مروى يهددون بالإعتصام لعودة مياه الشرب لقرى التهجيرhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/07/سدود-300x153.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/07/سدود-95x95.jpgالطريقأخباراحتجاج,السدود,شمال السودانيواجه سكان منطقة الفداء- احدى قري المتاثرين بقيام سد مروى منطقة المناصير- شمالى السودان، أوضاع حياتية صعبة إنعدمت فيها مياه الشرب والكهرباء، ويهدد العطش المشروع الزراعي الذي يعتمد عليه السكان بقرى التهجير. وهُجر الآلاف من سكان منطقة المناصير الى منطقتي الفداء شمال ابوحمد ومنطقة المكابراب جنوب الدامر، فيما لازالت مجموعة...صحيفة اخبارية سودانية