أتهم حزب المؤتمر الشعبي، المبعد عن تحالف قوى المعارضة السودانية، التحالف بعدم القدرة على إيجاد بديل لنظام الحكم الحالي، وقال الامين السياسي للشعبي – أكثر الاحزاب تمسكا بالحوار مع الحكومة السودانية، ” لايوجد بديل لنظام البشير..وأحزاب المعارضة التي تدعو لاسقاط النظام ليست لديها بديل..وان كان لديها بديل فلتأتي به”.

وأستبعد عمر،  الذى تحدث في ندوة بالخرطوم اليوم الثلاثاء، أن يكون إصرار حزبه على المضي في الحوار الوطني ناتج عن تبادل صفقات بين الحزبين.

 ونفي عمر تسليم حزبه اي رؤيه لتعديل قانون الانتخابات. وأشار الى  ان التعديل الذي تم في قانون الانتخابات ليس كاف لنزاهة الانتخابات. وطالب بتعديل كل القوانين المقيدة للحريات. ولفت الي ضرورة فك إرتباط الحزب باجهزة الدولة. وقال عمر ” تعديلات قانون الانتخابات لا تعني المؤتمر الشعبي في شئ”.

من جهته، وصف القيادي بالحزب الاتحادي الديمقراطي الاصل، المشارك في الحكومة، علي السيد،  الحوار الوطني بانه “خدعة ولا أمل فيه”، وبرر مشاركته في الحوار بانها جاءت “رغم أنفه”. وأشار الى أن تعديل قانون الانتخابات نسف عملية  الحوار.

وأوضح السيد، أن حزبه شارك في الحوار مرغماً. واتهم الحكومة بإختيار ممثل الحزب، أحمد سعد في لجنة 7 +7 ، وقال أن ممثل الحزب هو القيادي بالحزب بخاري الجعلي.

وأعلن السيد، ان حزبه بصدد إعادة النظر في المشاركة في الحوار لجهة أن الحوار لا قيمة له. وقال “اصرار الحكومة علي الحوار سيعيدنا للمربع الاول ونحن مستعدون له”.

 ووصف السيد، التعديلات في قانون الانتخابات بانها عملية سياسية من الحزب الحاكم وصاحبتها اخطاء كثيرة، لانها تمت بإستعجال. ونوه الي ان هذا التعديل يعتبر نهاية الحوار لذلك لا يوجد داعي للحوار. وقال “حزبنا لديه رأي في مفوضية الانتخابات.. ولايمكن ان نرضى بتعين عضو في المفوضية كان يعمل فيها في السابق حتى لا يحدث تزوير كما حدث في الانتخابات السابقة”.

من جانبه، دافع القيادي بحزب المؤتمر الوطني الحاكم، محمد الحسن الامين، عن تعديلات قانون الانتخابات، وقال “القوى السياسية الرافضة لتعديل قانون الانتخابات تريد ان تجرنا الي الي نهاية فترة الحكم وتتهمنا بفقدان الشرعية”.

 ولفت الي أن القوى السياسية غير قادرة علي العودة للشعب حتي يفوضها لانها لا تمتلك برامج ثابتة ومعروفة. ووصف الامين القوى السياسية بالمتشرزمة والمفككة.

الخرطوم- الطريق 

الشعبي: لا بديل لنظام البشيرhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/كمال-عمر-1-300x225.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/كمال-عمر-1-95x95.jpgالطريقأخبارالأزمة السياسية في السودان,تحالف المعارضةأتهم حزب المؤتمر الشعبي، المبعد عن تحالف قوى المعارضة السودانية، التحالف بعدم القدرة على إيجاد بديل لنظام الحكم الحالي، وقال الامين السياسي للشعبي - أكثر الاحزاب تمسكا بالحوار مع الحكومة السودانية، ' لايوجد بديل لنظام البشير..وأحزاب المعارضة التي تدعو لاسقاط النظام ليست لديها بديل..وان كان لديها بديل فلتأتي به'. وأستبعد...صحيفة اخبارية سودانية