تناقش الآلية الثلاثية المشتركة بين الحكومة السودانية والامم المتحدة، غد الاثنين بالخرطوم، تقرير مجموعة العمل الفنية حول استراتيجية خروج البعثة المشتركة (يوناميد) من اقليم دارفور المضطرب غربي البلاد.

وتوقع المتحدث باسم الخارجية السودانية، على الصادق، اجازة التقرير لمجموعة العمل المشترك بين الجهات الثلاث التى فرغت مؤخراً من زيارة ميدانية لولايات دارفور الخمس استغرقت أسبوعاً كاملاً هدفت الى تقيم الأوضاع الامنية والانسانية بالاقليم والوقوف على الاوضاع الامنية داخل معسكرات النازحين.

واشار الصادق، الى ان الآلية عقدت آخر اجتماعاتها فى نيويورك مارس الماضي وتم خلالها الاتفاق على احياء نشاط مجموعة العمل المشتركة لإنجاز استراتيجية خروج (اليوناميد) من دارفور بصورة سلسة ومتفق عليها من كل الأطراف.

والقوة الدولية الافريقية المشتركة التي نشرت في 2007 من أكبر بعثات حفظ السلام في العالم وتضم 15 ألف شرطي وعسكري وأربعة آلاف مدني. وقد واجهت عدة مشاكل بسبب قيادتها المشتركة بين الاتحاد الافريقي والامم المتحدة.

ومهمة هذه القوة هي حماية المدنيين وضمان ايصال المساعدات الانسانية إلى المنطقة الواقعة في غرب السودان التي قُتل فيها أكثر من 300 ألف شخص ونزح أكثر من مليونين آخرين من بيوتهم منذ اندلاع النزاع في 2003.

وساءت العلاقة بين الحكومة والبعثة المشتركة بين الاتحاد الافريقي والامم المتحدة (يوناميد) في اعقاب ما نشرته البعثة نوفمبر 2014 حول مزاعم اغتصاب جماعي ببلدة تابت في ولاية شمال دارفور، بجانب احداث اخيرة بمنطقة كاس بجنوب دارفور. الامر استعجلت على اثره الحكومة خروجها من الاقليم بحسب اتفاق مسبق مع الامم المتحدة.

الخرطوم- الطريق

اجتماع ثلاثي بالخرطوم غدا يبحث استراتيجية خروج (يوناميد)https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/04/جندي-300x169.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/04/جندي-95x95.jpgالطريقأخباريوناميدتناقش الآلية الثلاثية المشتركة بين الحكومة السودانية والامم المتحدة، غد الاثنين بالخرطوم، تقرير مجموعة العمل الفنية حول استراتيجية خروج البعثة المشتركة (يوناميد) من اقليم دارفور المضطرب غربي البلاد. وتوقع المتحدث باسم الخارجية السودانية، على الصادق، اجازة التقرير لمجموعة العمل المشترك بين الجهات الثلاث التى فرغت مؤخراً من زيارة ميدانية لولايات...صحيفة اخبارية سودانية