جدد رئيس هيئة قوى الإجماع الوطني، فاروق أبو عيسى، رفض أحزاب المعارضة المعارضة السودانية دعوة المؤتمر الوطني الحاكم للحوار.

وأعلن حزب المؤتمر الوطني توزيع دعوات لأحزاب المعارضة لتحديد بداية الحوار والجلوس معه.

وأكد ابوعيسي، عدم إعتراض أحزاب المعارضة على ما أسماه بـ (الحوار المُنتج) الذي من شأنه حل أزمة البلاد، وتغيير دولة الحزب الواحد إلى وضع ديمقراطي يشارك فيه الجميع دون عزل لأحد.

 وشدد أبوعيسي، لـ(الطريق) على مطالب المعارضة بتهيئة المناخ قبل الجلوس للحوار، ذلك بإشاعة الحريات، وإطلاق سراح المعتقلين، والأسرى، والمحكومين سياسياً، وإتاحة حرية النشر، والتعبير، وإيقاف الحرب.

وأشار الي أن عدم تحقيق تلك المطالب التي أسماها بـ (العادلة) قبل الدخول في أي حوار يعني (حوار طرشان) لن تشارك فيه أحزاب قوى الإجماع الوطني.

وأضاف: “لا نريد غش الشعب السوداني والمتاجرة بقضاياه لأن شعبنا يعرف من هم الذين يدافعون عن قضاياه ومن هم الذين أذاقوه الأمرَّين”.

من جهته،  رفض حزب البعث العربي الإشتراكي مبدأ إستلام الدعوة من المؤتمر الوطني تعبيراً عن ما وصفه برفض حزبه المشاركة في الحوار.

وقال الناطق بأسمه، محمد ضياء الدين لـ(الطريق)، ” عليهم أن يدخروا الدعوة لأنفسهم”.

الطريق- الخرطوم

https://i0.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/01/abuessa4.jpg?fit=300%2C164&ssl=1https://i0.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/01/abuessa4.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخبارالأزمة السياسية في السودان,تحالف المعارضةجدد رئيس هيئة قوى الإجماع الوطني، فاروق أبو عيسى، رفض أحزاب المعارضة المعارضة السودانية دعوة المؤتمر الوطني الحاكم للحوار. وأعلن حزب المؤتمر الوطني توزيع دعوات لأحزاب المعارضة لتحديد بداية الحوار والجلوس معه. وأكد ابوعيسي، عدم إعتراض أحزاب المعارضة على ما أسماه بـ (الحوار المُنتج) الذي من شأنه حل أزمة البلاد، وتغيير...اخبار السودان , صحيفة الطريق السودانية