أعلنت الحكومة المصرية عزمها لزراعة مليون فدان، بولاية النيل الأزرق جنوبي السودان، بناءاً على مذكرة تفاهم مع الحكومة السودانية تمنحها حق الإستفادة من أرض مساحتها 100 الف فدان، بالقرب من مدينة الدمازين.

وقال وزير الموارد المائية والرى المصري، حسام مغازى، في إفتتاح أعمال الدورة (56) للهيئة الفنية الدائمة المشتركة لمياه النيل بين مصر والسودان، بالعاصمة المصرية القاهرة، اليوم الأحد، أن الدولتين قد إتفقتا على تمديد استغلال الأرض المخصصة لشركة التكامل، والمقدرة بـ 100 ألف فدان، بمدينة الدمازين، لمدة 30 عام أخرى، مع التخطيط لزيادة المساحة إلى مليون فدان.

وأشار وزير الري المصري إلى أن اللمسات النهائية لمذكرة التفاهم بين البلدين بشأن المشروع جاري الانتهاء منها، وتشمل إنشاء طرق، وحفر آبار جوفية وإدارتها بالطاقة الشمسية، وتوفير خزانات مياه، وذلك لخدمة المشروع، لافتاً إلى أن المستلزمات المالية للمشروع تم اعتمادها.

من جانبه، قال ممثل الوفد السوداني في إجتماع الهيئة، سيف الدين حمد، إن الهيئة فرغت من بلورة رؤية استراتيجية حتى عام 2025 تقوم على ركائز من شأنها تحقيق الأمن المائي للدولتين.

الطريق+وكالات

مصر تخطط لزراعة مليون فدان وحفر آبار جوفية بولاية النيل الأزرقhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/01/20140112_133242-300x225.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/01/20140112_133242-95x95.jpgالطريقأخبارعلاقات خارجيةأعلنت الحكومة المصرية عزمها لزراعة مليون فدان، بولاية النيل الأزرق جنوبي السودان، بناءاً على مذكرة تفاهم مع الحكومة السودانية تمنحها حق الإستفادة من أرض مساحتها 100 الف فدان، بالقرب من مدينة الدمازين. وقال وزير الموارد المائية والرى المصري، حسام مغازى، في إفتتاح أعمال الدورة (56) للهيئة الفنية الدائمة المشتركة لمياه...صحيفة اخبارية سودانية