نفى الحزب الشيوعي السوداني المعارض، أي اتجاه للقاء الرئيس البشير بقيادات الحزب اليوم الأثنين في إطار مبادرته للحوار.

وقال عضو اللجنة المركزية والمكتب السياسي للحزب الشيوعي السوداني، سليمان حامد، فى تعميم صحفي اطلعت عليه (الطريق) اليوم الاثنين، “أن الشيوعى لم يعلن مطلقاً عن قبول مثل هذا اللقاء ولم يسمع به إلا من الصحف”.

وأشار الى ان ما تم تداوله نقلا وزير مجلس الوزراء، احمد سعد عمر، بأن لقاءات الرئيس المزمعة مع القوى السياسية ستبدأ بالحزب الشيوعي عارٍ عن الصحة تماماً.

وأكد حامد، أن الحزب الشيوعي  لم يوافق على الحوار إلا اذا نفذت سلطة المؤتمر الوطني موجبات تهيئة الجو لمثل هذا الحوار، وعلى رأسها إلغاء كافة القوانين المقيدة للحريات والحقوق الديمقراطية التي نص عليها الدستور.

بجانب ووقف الحرب في كافة مناطق السودان، ووقف محاكمات متظاهرى هبة سبتمبر 2013م وتقديم من قتلوا المئات من الشابات والشباب للعدالة، والسماح للأحزاب بإقامة ندواتها في الساحات العامة في كافة أنحاء البلاد وإطلاق سراح كافة المعتقلين والسجناء السياسيين.

في غضون ذلك، يعقد الرئيس البشير، رئيس حزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان، لقاءا،  مساء اليوم الاثنين، مع عدد من قيادات حزب البعث والناصريين وذلك فى اطار الحوار مع القوى السياسية – بحسب وكالة السودان للانباء .

في السياق، نفى أمين العلاقات السياسية بالمؤتمر الوطنى، مصطفى عثمان، علمه بأى لقاء بين الرئيس البشير وقيادة الحزب الشيوعى.

الخرطوم- الطريق 

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/IMG_0179-300x225.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/IMG_0179-95x95.jpgالطريقأخبارالحزب الشيوعي السودانينفى الحزب الشيوعي السوداني المعارض، أي اتجاه للقاء الرئيس البشير بقيادات الحزب اليوم الأثنين في إطار مبادرته للحوار. وقال عضو اللجنة المركزية والمكتب السياسي للحزب الشيوعي السوداني، سليمان حامد، فى تعميم صحفي اطلعت عليه (الطريق) اليوم الاثنين، 'أن الشيوعى لم يعلن مطلقاً عن قبول مثل هذا اللقاء ولم يسمع به...صحيفة اخبارية سودانية