قال سفير جنوب السودان في الخرطوم، ميان دوت، ان حجم الانتاج الكلي للنفط المنساب عبر الاراضي السودانية يبلغ ( 175) ألف برميلا في اليوم لافتا الى استمرار حقلي (فلوج) و(عدارييل)  في انتاج النفط  بمعزل عن حقل ولاية الوحدة الذي توقف عن الانتاج منذ نهاية ديسمبر الماضي بعد ان دمر المتمردون بعض المواقع.

وقال دوت للصحفيين، الأحد، بالخرطوم ان الترتيبات جارية لادخال حقل ولاية الوحدة ضمن منظومة الانتاج النفطي لكنه اعترف باستمرار القتال في ولاية الوحد بمنطقة بانتيو القريبة من حقول النفط ، وقال :” بينما اتحدث معكم هنا في الخرطوم فان النفط من حقول فلوج وعدارييل ينساب الى الاراضي السودانية دون توقف لكن حقل ولاية الوحدة خارج دائرة الانتاج منذ 23 ديسمبر الماضي “.

وكشف عن وجود اتجاه لحماية المنشأت النفطية والعاصمة في جنوب السودان من خلال معاهدة الدفاع المشترك بين دول المنطقة لكنه قال ان هذا الامر سابق لاوانه وانه لم يعرض على البرلمان ومجلس وزراء حكومة الجنوب ، واضاف: ” هذا الامر لم ينفذ على الارض”.

ووصف سفير جنوب السودان الاوضاع في منطقة ابيي بانها مناوشات بين المسيرية والدينكا وقال ان الخرطوم وجوبا سحبتا القوات العسكرية من ابيي ولاتواجد لأي من جيشي البلدين في ابيي حاليا لافتا الى ان قوات (يونسيفا) التابعة للامم المتحدة تتولى حماية المنطقة.

في سياق منفصل، قال اتينج وييك اتينج، السكرتير الصحفي لرئيس جنوب السودان سلفاكير ميارديت، ان الجنوبيين لو منحوا مناصب رفيعة في البرلمان والوزارات السيادية في الخرطوم لما اختاروا الانفصال لافتا الى ان اكثر من (60) قبيلة من جنوب السودان لم تجد “موطئ قدم ” في السلطة الحاكمة في الخرطوم منذ الاستقلال – علي حد قوله، واعتبرها من الدوافع التي أدتت للإنفصال.

ووجه اتينج، في مؤتمر صحافي بالخرطوم، انتقادات لاذعة الى بعثة الأمم المتحدة ووصفها تقاريرها بغير المحايدة ورفض التقارير التي تحدثت عن حدوث انتهاكات من قبل الجيش الشعبي وقال ان الأمم تستحق الطرد من جنوب السودان. واضاف ” لولا اننا حكومة ديمقراطية لطردنا بعثة الامم المتحدة من جنوب السودان  وكان ينبغي ان نطرد البعثة “.

واوصد اتنيج الباب امام اية مطالبات بتنحي سلفاكير عن الحكم وقال ان كير لن يتنحى قبل انتخابات العام 2015 نافيا الشائعات التي تحدث عن مرض كير.

وقال اتينج ان التحقيقات مستمرة مع المعقتلين السياسين، ابرزهم باقان اموم، وقال انهم يواجهون تهم بتدبير محاولة انقلابية وبث تطمينات واسعة ان القضاء في بلاده مستقل.

واعترف بوجود صعوبات في التفاوض بين الفرقاء الجنوبيين في اديس ابابا وقال ان المتمردين يطالبون بمؤتمر دستوري في دولة اجنبية وهذا خطأ وغير مقبول لدينا.

 ودافع المتحدث الاعلامي باسم سلفاكير عن مشاركة القوات اليوغندية في جنوب السودان وقال ان مشار هو الذي ابرم الاتفاق مع يوغندا في العام 2005 وهو اتفاق ينص على معاهدة الدفاع المشترك على غرار اتفاق مصر والسودان وليبيا والعراق في سنوات خلت وقال انه يحق لجنوب السودان ابرام معاهدة الدفاع المشترك مع دول المنطقة.

وقال اتينج ان جوبا تتيح الحريات الصحفية والسياسية ولاتمارس تكتيم على وسائل الاعلام واضاف ” عشرات المقالات تنتقد الرئيس سلفاكير وتوزع هذه الصحف في جوبا ” وتساءل ” هل كان بامكان الحركة الشعبية قبل الانفصال وتوقيع السلام مع الخرطوم ان تنشر صورا ومقالات تمجد  زعيم الحركة جون قرنق في وسائل الاعلام السودانية هل كان متاحا ذلك ؟ هذا كان بمثابة حلم فقط ليس موجود على ارض الواقع “.

ونفى اتنيج بشدة استخدام الجيش الشعبي لقنابل عنقودية واتهم المتمردين بالتورط في تصفيات عرقية.

الخرطوم – الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/صورة-اتينج1-300x198.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/صورة-اتينج1-95x95.jpgالطريقأخبارجنوب السودان,علاقات خارجيةقال سفير جنوب السودان في الخرطوم، ميان دوت، ان حجم الانتاج الكلي للنفط المنساب عبر الاراضي السودانية يبلغ ( 175) ألف برميلا في اليوم لافتا الى استمرار حقلي (فلوج) و(عدارييل)  في انتاج النفط  بمعزل عن حقل ولاية الوحدة الذي توقف عن الانتاج منذ نهاية ديسمبر الماضي بعد ان دمر المتمردون بعض...صحيفة اخبارية سودانية