اعلن تحالف المعارضة السودانية بالولايات المتحدة الامريكية، عن ترتيبات لزيارة قيادات قوى الاجماع الوطني الى وشنطن. ووعد مسؤولون في الخارجية الامريكية عقب لقائهم وفد سوداني معارض بدراسة الطلب.

واثار ممثلون لتحالف المعارضة السودانية، بامريكا الشمالية، مع مسوؤلين في الخارجية الامريكية عدد من القضايا السودانية على راسها القضية الانسانية وما يتعرض له المواطنون الأبرياء نتيجة الحرب في دارفور و جنوب كردفان والنيل الازرق.

وطبقا لتعميم صحفي صادر عن التحالف بامريكا واطلعت عليه (الطريق)، فان الوفد السوداني المعارض شدد لدى لقائه المسؤولين الامريكيين، الحمعة الماضية، على ضرورة وأهمية بقاء البعثة المشتركة بين الامم المتحدة والاتحاد الافريقي بدارفور “يوناميد” على الرغم مما اعترى مهمتها من ضعف في اداء واجبها في حماية المدنيين، الا ان خروجها في ظل تصاعد جرائم النظام يعد كارثة في حد ذاته مما يزيد من معاناة المواطنين.

وطالب الوفد السوداني المعارض، الاداراة الامريكية بممارسة الضغوط من اجل اطلاق سراح المعتقلين السياسيين على راسهم رئيس تحالف المعارضة فاروق ابوعيسى والناشط الحقوقي امين مكي مدني.

ويبدأ مسؤول في الخارجية الامريكية، اليوم الاحد، زيارة رسمية للسودان تسمتمر لاسبوع، يلتقي خلالها مسؤولين بوزارة الخارجية السودانية والعدل ومفوضية حقوق الانسان ومجلس الصحافة والمطبوعات.

وأعرب الوفد المعارض، عن امله في ان يتمكن نائب مساعد وزير الخارجية الامريكي، استيفن فليدستين من الوقوف على حالة حقوق الانسان في السودان.

وقال تعميم تحالف المعارضة، “شرحنا للجانب الامريكي دور النظام الرئيسي في دعم الارهاب العالمي وذلك بمساندته المتطرفين الاسلامويين في افريقيا ابتداء من بوكو حرام في نيجيريا و مجموعات سيلكا في افريقيا الاوسطى ودعم حكومة الجماعات المتطرفة”.

واشار وفد التحالف المعارض، الى ان الحكومة لا تريد بالحوار الذى اطلقه الرئيس السوداني يناير الماضي سوى كسب مزيد من الوقت. واشار الى زيادة معدلات انتهاكات حقوق الانسان بعد اعلان مبادرته للحوار.

وانهى مساعد الرئيس السوداني، ابراهيم غندور، الاسبوع قبل الماضي زيارة لواشنطن وهي الاولى من نوعها لمسؤول رفيع في الحكومة السودانية.

واعلنت الادارة الامريكية، الثلاثاء، على نحو مفاجئ تخفيفها العقوبات المفروضة على السودان منذ العام 1997، ما يسمح للأمريكيين بتصدير الهواتف الذكية وأجهزة الكمبيوتر المحمول وغيرها من أجهزة الاتصالات والبرمجيات إلى الخرطوم التي سارعت للترحيب بالخطوة وعدتها تقدم في العلاقة بين البلدين.

الخرطوم- الطريق

ترتيبات لزيارة قادة المعارضة السودانية الى واشنطونhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/المعارضة-السودانية-300x208.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/المعارضة-السودانية-95x95.jpgالطريقأخبارتحالف المعارضةاعلن تحالف المعارضة السودانية بالولايات المتحدة الامريكية، عن ترتيبات لزيارة قيادات قوى الاجماع الوطني الى وشنطن. ووعد مسؤولون في الخارجية الامريكية عقب لقائهم وفد سوداني معارض بدراسة الطلب. واثار ممثلون لتحالف المعارضة السودانية، بامريكا الشمالية، مع مسوؤلين في الخارجية الامريكية عدد من القضايا السودانية على راسها القضية الانسانية وما يتعرض...صحيفة اخبارية سودانية