كشف رئيس حركة الاصلاح الآن، غازي صلاح الدين العتباني، عن خيارات جديدة –لم يسمها- للقوى السياسية التي قبلت الحوار بمنأى عن مراوغة حزب المؤتمر الوطني الحاكم في اعقاب تصريحات الرئيس البشير الاخيرة.

واشار العتباني، وهو عضو آلية الحوار الوطني، الى أن تصريحات الرئيس البشير الاخيرة حول الحوار الوطني، أتثبت أسوأ مخاوف الشعب السوداني وهي أن الحوار لم يخرج عن كونه تمرين علاقات عامة لتمرير أجندة المؤتمر الوطني وقيام الانتخابات على شروطه ومصلحته.

وقال العتباني في تعميم نشره على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك اليوم الاربعاء، ان “إرسال الحكومة رسالة الى مجلس الأمن تفيد بان الحوار يمضي على أحسن حال مع إرفاق خارطة الطريق تزييف للحقائق واستغلال سيء لحسن نوايا القوى السياسية التي رضيت بالمشاركة في الحوار”.

وحمّل العتباني، حزب المؤتمر الوطني الحاكم، مسؤولية هذه التطورات التي وصفها بـ”السالبة”.

وقال ” الساحة السياسية ستتجه اتجاهات جديدة بعد هذه التطورات ويرجى ان تلتقي القوى السياسية بعد عطلة عيد الاضحي للتشاور حول خيارات السياسة السودانية بمنأى عن مراوغات المؤتمر الوطني”.

وقطع الرئيس البشير الاسبوع الماضي، بعدم التفاوض مع الحركات المسلحة في دارفور، في اي منبر آخر غير منبر الدوحة ووثيقة السلام الموقعة بين الحكومة وحركات مسلحة بدارفور. وقال “وثيقة الدوحة نهائية ولن نتفاوض في اي منبر آخر”.

وجدد البشير، تمسك حكومته بإجراء الانتخابات في مواعيدها أبريل المقبل، وابدى استعدادا لتشكيل حكومة قومية تشرف على العملية الانتخابية لضمان نزاهتها على حد قوله.

وشدد على أن حكومته، لن تسمح، لتحالف الجبهة الثورية بعقد تحالفات مع الاحزاب السياسية في الخرطوم، وقال “ان ارادوا المشاركة في الحوار ووضع السلاح مرحبا بهم.. وسنؤمن  لهم دخولهم للخرطوم وخروجهم منها”.

ووقعت آلية الحوار الوطنى المعروفة اختصارار بلجنة (7+7)، وقوى “اعلان باريس” مع الوساطة الافريقية  في الخامس من سبتمبر الماضي، اتفاق اعلان مبادئ للحوار الوطني، وحدد رئيس الآلية الافريقية تامبيو مبيكي على اثره الخامس عشر من أكتوبر القادم موعداً لبدء محادثات بين الحكومة السودانية و”الجبهة الثورية ” بالعاصمة الاثيوبية اديس ابابا.

الخرطوم-الطريق 

العتباني: ندرس خيارات بمنأى عن مراوغة (الوطني) في الحوارhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/07/اجتماع-آلية-الحوار-300x169.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/07/اجتماع-آلية-الحوار-95x95.jpgالطريقأخبارالحواركشف رئيس حركة الاصلاح الآن، غازي صلاح الدين العتباني، عن خيارات جديدة –لم يسمها- للقوى السياسية التي قبلت الحوار بمنأى عن مراوغة حزب المؤتمر الوطني الحاكم في اعقاب تصريحات الرئيس البشير الاخيرة. واشار العتباني، وهو عضو آلية الحوار الوطني، الى أن تصريحات الرئيس البشير الاخيرة حول الحوار الوطني، أتثبت أسوأ...صحيفة اخبارية سودانية