اعلن الرئيس السوداني، عمر البشير  توافق الجانبين المصرى والسوداني على الموضوعات التى طرحها لقائه مع الرئيس المصرى عبدالفتاح السيسي على المستوى الثنائي والعلاقات الإقليمية والدولية.

وأكد البشير أن هناك إرادة سياسية قوية متوفرة للإنطلاق بهذه العلاقه بين البلدين لتحقق مصلحة السودان ومصر والشعبين الشقيقين.

وقال في مؤتمر صحفي، بعد ان نهاية محادثات مع نظيره المصرى عبدالفتاح السيسي، اليوم الاحد بالقاهرة “ما إتفقنا عليه أنا والرئيس السيسي وما تفاهمنا عليه لن يؤثر عليه ما يتناقله الإعلام لأن هذا الإتفاق مبني على أساس قوي لن تهزه أي رياح أو عواصف مهما كانت “.

وقال ” إلتزمنا بإزالة كل العوائق التى تمنع التواصل وتبادل المنافع وزاد ” يكفى دليلاً أننا إتفقنا على ترفيع اللجنة الوزارية العليا المشتركة إلى لجنة رئاسية ستجتمع مرة فى الخرطوم وأخرى فى القاهرة لمتابعة ما إتفقنا عليه “.

وأعلن البشير، أن الخرطوم والقاهرة بصدد تفعيل اتفاقية الحريات الأربع الموقعة بينهما خلال المرحلة المقبلة.

وقال البشير، “سيتم تفعيل اتفاقية الحريات الأربع (موقعة عام 2004) التي تعطى امتيازات للمواطنين فى كلا البلدين، خلال المرحلة القادمة، لكى يكون للمواطن المصرى الحق فى التنقل والاقامة والعمل والتملك فى السودان بكل حرية وكذلك المواطن السودانى”، من دون أن يحدد موعد التفعيل.

وشدد البشير على أن “ما اتفق عليه مع الرئيس السيسى لن تؤثر عليه أجهزة إعلام”، واصفا ما تم الاتفاق عليه بـ”البناء المتين” الذى لن تهزه “أى رياح أو عواصف” مهما كانت.

وأعلن الرئيسان رفع مستوى اللجنة المشتركة بين البلدين لتصبح على مستوى الرئيسين، في إطار تفعيل التعاون الثنائي.

وقال الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، في بيان تلاه خلال المؤتمر الصحفي، “دارت المناقشات وتم الاتفاق على رفع مستوى اللجنة العليا المشتركة إلى المستوى الرئاسي، وعقدت لقاءات بين الوزراء لضمان الإعداد الجيد للجنة العليا”.

وأضاف السيسي “تم مناقشة المستجدات على الساحة الإقليمبية والدولية وقضايا الشرق الأوسط”.

وفيما يخص الأزمة الليبية قال السيسى إنه تم الاتفاق على ضرورة تنسيق الجهود لتحقيق الاستقرار ودعم خيارات الشعب الليبى والحفاظ على وحدة الأراضى الليبية.

ووصف السيسى المحادثات مع نظيره السودانى بأنها كانت “إيجابية” وعكست حرص القيادات على تعزيز العلاقات الثنائية والتنسيق فى القضايا ذات الاهتمام المشترك.

ووجه كل من السيسي والبشير رسائل عدة لوسائل الإعلام، فقال السيسي “هناك مسؤولية تقع على عاتقنا جميعا وليس فقط على مستوى مؤسسات الدولة أو الإرادة السياسية في البلدين ولكن على الإعلام أيضاً .. نحتاج أن ندقق في كل كلمة إذا كنا حريصين على أن العلاقات بين البلدين أو بين مصر وأى دولة أخرى تستمر وتزدهر”.

ولم يشهد المؤتمر الصحفي توجيه أي أسئلة للرئيسين من جانب الصحفيين، لـ”ضيق الوقت” حيث غادر البشير عائدا إلى بلاده فور انتهاء المؤتمر.

الطريق+وكالات

البشير: ما اتفقت عليه مع السيسي لن تهزه عواصفhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/10/البشير-السيسي-281x300.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/10/البشير-السيسي-95x95.jpgالطريقأخبارعلاقات خارجيةاعلن الرئيس السوداني، عمر البشير  توافق الجانبين المصرى والسوداني على الموضوعات التى طرحها لقائه مع الرئيس المصرى عبدالفتاح السيسي على المستوى الثنائي والعلاقات الإقليمية والدولية. وأكد البشير أن هناك إرادة سياسية قوية متوفرة للإنطلاق بهذه العلاقه بين البلدين لتحقق مصلحة السودان ومصر والشعبين الشقيقين. وقال في مؤتمر صحفي، بعد ان نهاية...صحيفة اخبارية سودانية