طالب الرئيس السوداني، عمر البشير، بموقف من الجامعة العربية مماثلا لموقف الاتحاد الأفريقي في رفض إجراءات “المحكمة الجنائية الدولية” ضده.

ورأى البشير أن “ادعاءات الجنائية الدولية ضد السودان كانت لتشويه بلادنا وتنفيذ أجندة خاصة ليس لها أي علاقة بتنفيذ عدالة دولية”.

وأصدرت المحكمة الجنائية الدولية أمرين باعتقال البشير في العام 2009 وعام 2010 لاتهامه بـ”تدبير إبادة جماعية وأعمال وحشية أخرى” في إطار حملته لسحق تمرد في إقليم دارفور.

لكن البشير، الذي يحكم السودان منذ العام 1989، يرفض سلطة هذه المحكمة، وتحداها أكثر من مرة عبر السفر داخل الشرق الأوسط وأفريقيا.

وفي سياق منفصل، قال البشير  إنه “لا يجب التعويل على المبادرات الدولية في حل أزمة سوريا”؛ بسبب ما أسماه بـ”تضارب المصالح”.

واكد خلال كلمته أمام القمة العربية على مستوى القادة في دورتها الـ27 بالعاصمة الموريتانية نواكشوط، اليوم الاثنين، على أهمية التحرك العربي في هذا الصدد لإيجاد حل سياسي للأزمة التي يعاني منها السوريون منذ أكثر من 5 سنوات.

واعتبر الرئيس السوداني أن غياب ممثل عن سوريا عن القمة “يقلل من اهتمامنا بوجود حل للأزمة هناك”.

وجدد البشير موقف بلاده الداعم لفلسطين ولحكومة الوفاق الليبية واليمن، ودور الكويت في المصالحة اليمنية، مطالبًا بضرورة إنشاء آلية لتنفيذ مبادرة الأمن الغذائي العربي المشترك، وكذلك التعاون العربي للقضاء على الإرهاب.

الطريق+وكالات

البشير يطالب الجامعة العربية بموقف رافض لإجراءات (الجنائية) ضدهhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/01/البشير-300x156.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/01/البشير-95x95.jpgالطريقأخبارالعدالة الدوليةطالب الرئيس السوداني، عمر البشير، بموقف من الجامعة العربية مماثلا لموقف الاتحاد الأفريقي في رفض إجراءات 'المحكمة الجنائية الدولية' ضده. ورأى البشير أن 'ادعاءات الجنائية الدولية ضد السودان كانت لتشويه بلادنا وتنفيذ أجندة خاصة ليس لها أي علاقة بتنفيذ عدالة دولية'. وأصدرت المحكمة الجنائية الدولية أمرين باعتقال البشير في العام 2009...صحيفة اخبارية سودانية