رفض مسرّحي حزب مؤتمر البجا بولاية البحر الأحمر شرقي السودان، تدخل مساعد الرئيس السوداني موسى محمد أحمد، في تسوية ملف قضيتهم، الذي تشرف عليه مفوضية التسريح وإعادة الدمج، وحكومة الولاية، محذرين من التلاعب بالمبالغ المرصودة للتسوية.

وقال رئيس لجنة المسرّحين بولاية البحر الأحمر عمر هاشم الخليفة ‘‘ إننا نرفض ندخل مساعد رئيس الجمهورية في الملف لمواقفه السالبه تجاه قضيتنا، وسعيه لتقديم حلول جزئية ’’.

وأضاف الخليفة لـ (الطريق)، “أقدمت مفوضية التسريح وإعادة الدمج في شهر نوفمبر على خطوة نعتبرها غير صحيحة، تمثلت في تسوية حقوق مسرّحي فصيل الأسود الحرة، والذي كان جزء من جبهة الشرق التي وقعت إتفاقية سلام الشرق مع الحكومة السودانية “.

وكان مسرّحي حزب مؤتمر البجا بالبحر الأحمر قد إقتحموا الجمعة الماضية رئاسة شرطة الولاية، مطالبين بالإسراع في تسوية ملف قضيتهم، كما قدموا مذكرة لوزير المالية بالولاية أكدوا خلالها ضرورة أن تتضمن ميزانية العام 2016م، المبلغ المرصود لحل قضيتهم.

ويشتكي المقاتلون السابقون في صفوف مؤتمر البجا، الذين تم تسريحهم – إنهاء عملهم – بموجب اتفاقية سلام شرق السودان الموقعة بين الحكومة وجبهة الشرق في العام 2006م، من تجاهل الحكومة لحقوقهم التي نصت عليها الإتفاقية.

بورتسودان- الطريق

مسرّحو مؤتمر البجا يرفضون تدخل مساعد الرئيس السوداني لحل قضيتهمhttps://i2.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/01/بجا-291.jpg?fit=300%2C162&ssl=1https://i2.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/01/بجا-291.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخبارشرق السودانرفض مسرّحي حزب مؤتمر البجا بولاية البحر الأحمر شرقي السودان، تدخل مساعد الرئيس السوداني موسى محمد أحمد، في تسوية ملف قضيتهم، الذي تشرف عليه مفوضية التسريح وإعادة الدمج، وحكومة الولاية، محذرين من التلاعب بالمبالغ المرصودة للتسوية. وقال رئيس لجنة المسرّحين بولاية البحر الأحمر عمر هاشم الخليفة ‘‘ إننا نرفض ندخل...صحيفة اخبارية سودانية