تفاقمت في العاصمة الخرطوم ومدن سودانية اخرى، ازمة الخبز واغلقت مخابز ابوابها لانعدام الدقيق وسط مخاوف من زيادة في اسعاره، فيما قدّر اتحاد الغرف الصناعية الفجوة في توفير القمح، بـ (30%-40%).

وسيطرت ازمة الخبز على بالعاصمة السودانية، وتوقفت بعض المخابز لانعدام الدقيق. وشهدت مدن ودمدني، وعطبرة، وكسلا، ازمة مماثلة.

وقال عامل في مخبز بحي العشرة جنوب الخرطوم، لـ(الطريق)، ان “كميات الدقيق التي يوزعها وكلاء مطاحن الغلال تقلصت من 25 جوالا في اليوم الى 20 للمخابز الآلية الكبيرة والى 10جوالات في المخابز التقليدية”.

واضاف “الازمة مستمرة منذ خمسة ايام “.

واغلقت5 مخابز ابوابها منذ وقت مبكر من مساء الاربعاء، بضاحية جبرة جنوب العاصمة السودانية بالتزامن مع تصاعد الطلب على الخبز في الاوقات المسائية.

واوضح وكيل مطاحن غلال بحي النزهة جنوب الخرطوم، ان الازمة تعود الى تخفيض مطاحن الغلال للانتاج بنسبة 60%. وعلمنا ان البنك المركزي لم يضخ نقدا اجنبيا في حساب الشركات لاستيراد القمح.

واضاف “نخشى ان تكون هذه الاجراءات مقدمة لزيادة قطعة الخبز الى جنيه بدلا عن قطعتين حاليا”.

ويستورد السودان القمح بقيمة مليار دولار سنويا واكدت الحكومة استمرار دعم القمح بعدما استثنته عن الاجراءات الاقتصادية التي قضت بزيادة الوقود والادوية وجزء من الكهرباء في نوفمبر الماضي.

وعزا رئيس الغرفة الغذائية، باتحاد الغرف الصناعية، عبد الحرمن عباس، الأزمة لعدم توفر النقد الاجنبي، وطالب بإعطاء استيراد القمح الأولوية القصوى في الدعم باعتباره سلعة حساسة واستراتيجية حسبما نقلت عنه صحيفة (الجريدة) الصادرة اليوم الخميس.

الخرطوم- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2016/11/of.-300x170.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2016/11/of.-95x95.jpgالطريقMain Sliderأخباراقتصادتفاقمت في العاصمة الخرطوم ومدن سودانية اخرى، ازمة الخبز واغلقت مخابز ابوابها لانعدام الدقيق وسط مخاوف من زيادة في اسعاره، فيما قدّر اتحاد الغرف الصناعية الفجوة في توفير القمح، بـ (30%-40%). وسيطرت ازمة الخبز على بالعاصمة السودانية، وتوقفت بعض المخابز لانعدام الدقيق. وشهدت مدن ودمدني، وعطبرة، وكسلا، ازمة مماثلة. وقال عامل...صحيفة اخبارية سودانية