قالت حكومة ولاية جنوب دارفور، انها شرعت في تركيب كاميرات مراقبة في شوارع مدينة نيالا للحد من عمليات الانفلات الامني التي تشهدها المدينة منذ سنوات. في وقت تعهد والى الولاية بفرض السلام في ولايته “عسكريا او سلميا”.

وقال والي ولاية جنوب دارفور، آدم الفكي الطيب، ان موقف حكومته وقواتها الميداني إزاء الأوضاع الأمنية في ولايات دارفور يخول لها فرض السلام في الإقليم سواء جنحت الحركات المسلحة التي تقاتل الحكومة للسلم او باستخدام القوة العسكرية.

واضاف الفكي خلال مخاطبته قوة عسكرية في نيالا اليوم الاحد، موجها حديثه الى الحركات المسلحة وبعض المنفلتين -لم يسمهم- من “أراد السلام فمرحبا به ومن لم يرد فسنفرضه عليه بالقوة”.

 وقال الطيب ان “حكومته شرعت في الاستعداد لتركيب كاميرات مراقبة شوارع مدينة نيالا” التي اشتهرت بارتكاب الجريمة المنظمة خلال السنين الماضية.

نيالا- الطريق

تشغيل كاميرات مراقبة بشوارع  مدينة نيالا للحد من إنفلات الامنhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/05/222-300x197.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/05/222-95x95.jpgالطريقأخباردارفورقالت حكومة ولاية جنوب دارفور، انها شرعت في تركيب كاميرات مراقبة في شوارع مدينة نيالا للحد من عمليات الانفلات الامني التي تشهدها المدينة منذ سنوات. في وقت تعهد والى الولاية بفرض السلام في ولايته 'عسكريا او سلميا'. وقال والي ولاية جنوب دارفور، آدم الفكي الطيب، ان موقف حكومته وقواتها الميداني...صحيفة اخبارية سودانية