اعلن وزير الصحة بولاية الخرطوم، مأمون حميدة، أمس الثلاثاء، ان التحقيق بشأن اصابة 34 شخصا بالعمى والالتهابات بمستشفى مكة للعيون بامدرمان، توصل إلى أن السبب هو حقنهم بعقار (الأفاستين) الذي يستخدم في سحب المياه من العيون لمرضى السكر.

وقال حميدة وهو رئيس لجنة التحقيق، في تقرير قدمه امام مجلس تشريعي الخرطوم، ان نتائج التحقيق اظهرت وجود تلوث بكتيري صاحب تحضير حقن المرضى بعقار (افاستين)، واضاف “تم اخذ عينات من مادة الصديد الذي اصاب عيون المرضي ،اضافة الى أخذ مادة من “ابرة الحقن”، واوضح ان نتائج الفحص اثبتت وجود “بكتريا بالصديد وهي تنتقل من انسان لآخر، اضافة الى وجود بكتريا في الابرة”، وقال ان السبب وراء اصابة 34 مواطنا بالعمى “هو وجود بكتريا في الابرة”، اضافة الى خطا في عملية التحضير الذي اجرته مساعدة طبية تعمل بالمشفى … فهل هذه هي الأسباب الحقيقية؟ ، أم ان المشكلة في عقار (أفاستين) نفسه؟

(الطريق) بحثت في مواقع طبية وعلمية موثوقة عن عقار (أفاستين) واستخداماته وآثاره الجانبية، وتوصلت إلى النتائج التالية:-

تستخدم حقن أفاستين لعلاج سرطان الأمعاء، والمستقيم، وسرطانات الثدي التي انتشرت إلى أجزاء أخرى من الجسم. كما يستخدم لعلاج سرطان الرئة المتقدم ، وسرطان الكلى، وسرطان المبيض ، قناة فالوب أو سرطان البريتوني الابتدائي.

تحذيرات عند استخدام حقن افاستين :

بحسب مواقع طبية، فإن هذا الدواء قد يتداخل مع عملية التئام الجروح لأنه يضعف نمو الأوعية الدموية الجديدة ، لهذا السبب لا تبدأ استخدام الدواء حتى 28 يوما على الأقل بعد عملية جراحية كبرى ، أو حتى تلتئم الجروح من أي عملية جراحية بالكامل ، إذا كنت تحتاج إلى أي عمليات ، يجب أن توقف العلاج مع هذا الدواء.

عقار (أفاستين) قد يقلل من عدد خلايا الدم في الدم ، انخفاض عدد خلايا الدم البيضاء يمكن أن تزيد من قابلية العدوى؛ انخفاض عدد خلايا الدم الحمراء يسبب فقر الدم وانخفاض عدد الصفائح الدموية يمكن أن يسبب مشاكل مع تخثر الدم ، لهذا السبب قد تحتاج اجراء اختبارات الدم العادية لرصد خلايا الدم أثناء العلاج مع هذا الدواء .

قد يواجه مستخدمي عقار (افاستين) أي من الأعراض التالية أثناء العلاج ، لأنها قد تشير إلى مشاكل مع خلايا الدم : كدمات أو نزيف غير مبرر ، بقع أرجوانية، قرحة الفم أو الحلق ، ارتفاع في درجة الحرارة (الحمى) أو علامات أخرى من العدوى ، أو الشعور بالتعب فجأة.

قد يكون هناك خطر متزايد لتطوير جلطة دموية في الوريد ( DVT أو الانسداد الرئوي ) أو جلطة الدم في الشريان (والذي يمكن أن يسبب النوبات القلبية أو السكتة الدماغية ) عند استخدام  (أفاستين)، لهذا السبب ، يجب أن تخبر الطبيب على الفور اذا كان لديك أي من الأعراض التالية أثناء العلاج : آلام طعن و / أو غير عادية تورم في ساق واحدة ، وآلام في التنفس أو السعال ، سعال الدم ، ضيق التنفس المفاجئ ، آلام شديدة في الصدر ، واضطراب مفاجئ في الرؤية والسمع أو الكلام ، وضعف مفاجئ أو خدر على جانب واحد من الجسم ، والإغماء أو الانهيار.

يواجه مستخدمي ( أفاستين) نوبات من الصداع ، والارتباك أو تغيرات في الرؤية أثناء العلاج مع هذا الدواء.

ارتبط (أفاستين) مع حالة نادرة تسمى تنخر العظم من الفك ، تنخر العظم من الفك هو الخطر المعروفة من البايفوسفونيت ، ويمكن أيضا أن تزيد من خطر هذا الشرط بسبب سوء نظافة الفم ، مشاكل الأسنان مثل أمراض اللثة أو الأسنان ، وقلع الأسنان ، جراحة الفم والتدخين . لهذا السبب ، يجب أن يتم فحص الأسنان ، واتخاذ الطرق الوقائية المناسبة ، قبل البدء في العلاج مع هذا الدواء.

(افاستين) قد يؤثر على قدرتك على الانجاب ، فمن المهم مناقشة الخصوبة مع الطبيب قبل استعمال هذا الدواء.

– قد يكون (أفاستين) أيضا ضار على الجنين . لهذا السبب ، يجب على النساء عند تناوله، استخدام وسيلة فعالة لمنع الحمل ، سواء أثناء العلاج ولمدة ستة أشهر على الأقل بعد انتهاء العلاج . ويجب استشارة الطبيب على الفور إذا حدث حمل.

 

استخدام حقن افاستين بحذر في الحالات التالية :

يجب الخذر عند استخدام حقن (أفاستين) في الحالات التالية: للأشخاص فوق 65 سنة من العمر،  والأشخاص الذين يعانون من التهاب في الأمعاء أو البطن (مثل انسدادات ، قرحة المعدة ، والتهاب الأمعاء (التهاب القولون) المرتبطة مع العلاج الكيميائي، ولمرضى السكري. وللأشخاص المصابون  بارتفاع ضغط الدم،  والأشخاص الذين اصيبوا بنوبة قلبية ، سكتة دماغية أو جلطة دماغية بسيطة (هجوم نقص تروية عابرة)، والاشخاص الذين اصيبوا بذبحة صدرية، وفشل القلب، والأشخاص الذين سبق تعاملهم مع العلاج الإشعاعي في الصدر أو مع الأدوية والعلاج الكيميائي، والأورام التي انتشرت إلى الدماغ أو النخاع الشوكي (الجهاز العصبي المركزي)، والأشخاص الذين يعانون من مشاكل تخثر الدم، والذين يعانون من العلاج مع الأدوية المضادة للتخثر لتجلط الدم، والأشخاص الذين أجروا عملية جراحية كبرى أو أي جروح رئيسية، كما يجب عدم استخدام هذا الدواء أثناء الحمل، ويمكن أن يكون ضار للجنين النامي لأنه يوقف تشكيل الأوعية الدموية الجديدة .

 

الآثار الجانبية لحقن افاستين :

فيما يلي بعض من الآثار الجانبية التي تترافق مع عقار أفاستين، وتجدر الإشارة إلى أن ذكر أحد الآثار الجانبية هنا لا يعني أن جميع الأشخاص الذين يستخدمون هذا الدواء سوف يمرون بجميع هذه الآثار.

– ارتفاع ضغط الدم (ارتفاع ضغط الدم)

– الإسهال

– آلام في البطن

– الشعور بالضعف أو التعب

– انخفاض عدد خلايا الدم البيضاء ، خلايا الدم الحمراء أو الصفائح الدموية في الدم (انظر القسم التحذير أعلاه)

– شعور من خدر أو وخز في اليدين أو القدمين

– بطء التئام الجروح

– الالتهابات

– النزيف

– الصداع

– الغثيان والقيء

– الإمساك

– الحمى

– الألم

– وجع في العضلات أو المفاصل

– عيون دامعة

– قرحة الفم

– فقدان الشهية

– تغيير في الطعم

– ضيق في التنفس

– تجلط الدم في الوريد من الساق أو في الرئتين

– تجلط الدم في الشريان ، مما تسبب نوبة قلبية أو سكتة دماغية

– فشل القلب

– تشكيل الثقوب (ثقب) في جدار المعدة أو الأمعاء

– البروتين في البول ، والتي قد تكون مرتبطة بمشاكل في الكلى

– ردود فعل الجلد مثل جفاف أو تقشير الجلد ، تغير لون الجلد أو رد فعل اليد والقدم

قد لا تتضمن الآثار الجانبية المذكورة أعلاه كل من الآثار الجانبية ذكرت من قبل الشركة المصنعة للدواء

 

دراسات وابحاث حول عقار (أفاستين) :

ذكرت احدى الدراسات الامريكية إن نمو الأورام السرطانية في حاجة الى امدادات الدم التي توفر المواد المغذية والأكسجين للخلايا السرطانية، وبالتالي نمو السرطان يعتمد على وجود شبكة من الأوعية الدموية التي تغذي الورم ، والأورام السرطانية تنتج مواد تسمى عوامل النمو التي تحفز الأوعية الدموية القريبة لتنمو داخل الورم ، هذه الأوعية الدموية الجديدة تسمح للخلايا السرطانية ان تنمو وتتكاثر ، وكذلك تسمح لها بالانتشار في مناطق أخرى من الجسم عن طريق الدورة الدموية .

وذكرت الدراسة ان دواء افاستين يعمل عن طريق ايقاف نمو الأوعية الدموية (مثبطات الأوعية الدموية) ونتيجة لذلك ، يتم تقليل تدفق الدم وبالتالي المواد المغذية والأكسجين للخلايا السرطانية ، هذا يسبب تقلص الورم ، أو على الأقل توقفه عن النمو ، ولذلك يعطى افاستين في تركيبة مع العلاج الكيماوي الذي يهاجم مباشرة ويقتل الخلايا السرطانية.

وأيضاً، سبق وأن أعلنت إدارة الاغذية والادوية الامريكية بسحب موافقتها على عقار أفاستين Avastin كعلاج لسرطان الثدي، (بعد عامين من الموافقة عليه)، بعد ثبوت عدم فاعليته لعلاج المرض ولآثاره الجانبية الخطيرة على صحة المرضى.

 

الخرطوم – الطريق

 

المصادر : 

(1) :-Drugs.org

(2) :- fda.gov

(3) :- dailymed

https://i2.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/03/avastine.jpg?fit=300%2C179&ssl=1https://i2.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/03/avastine.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقMain Sliderتقاريرالصحةاعلن وزير الصحة بولاية الخرطوم، مأمون حميدة، أمس الثلاثاء، ان التحقيق بشأن اصابة 34 شخصا بالعمى والالتهابات بمستشفى مكة للعيون بامدرمان، توصل إلى أن السبب هو حقنهم بعقار (الأفاستين) الذي يستخدم في سحب المياه من العيون لمرضى السكر. وقال حميدة وهو رئيس لجنة التحقيق، في تقرير قدمه امام مجلس تشريعي...اخبار السودان , صحيفة الطريق السودانية