انتقد نواب برلمانيون ونشطاء من شرق السودان، صندوق إعمار الشرق، واتهموه بالعجز في أداء عمله، وبغياب الشفافية في بنود الصرف والإيرادات ، ووصفوا المشاريع التي نفذها بولايات الشرق بأنها “دون اي جدوي تنموية”.

وقال عضو كتلة نواب الشرق بالبرلمان السوداني، محمد طاهر أوشام، ان الصندوق نفذ مشاريع دون جدوي في مناطق شرق السودان التي تعاني من العطش المزمن- علي حد قوله، في إشارة لإنعدام المياه الصالحة للشرب بالمنطقة.

وأبان أوشام، الذي كان يتحدث في ورشعة عمل عن تقييم أداء صندوق اعمار الشرق بالخرطوم، اليوم الخميس، ” ان الصندوق انشأ فصول دراسية محدودة في منطقة همشكوريب بولاية كسلا وهي من اكثر المناطق المتأثرة بالحرب في شرق السودان”.

وقال اوشام، ” ان مناطق شرق السودان بحاجة ماسة الى برامج حصاد المياه وازالة الالغام الى جانب تنفيذ خطة اسكانية”، واضاف، ” الناس بتسكن في  بروش بس وسط الالغام “-  في إشارة للمساكن التقليدية بشرق السودان.

وطالب اوشام، صندوق اعمار الشرق بمنح الدعم الاجتماعي للمجموعات السكانية التي تعاني من الفقر المدقع.

وناشد منظمات المجتمع المدني، وكتلة نواب الشرق في البرلمان بالتحرك العاجل للدفع بمذكرة الى رئاسة الجمهورية حول أوضاع الصندوق.

 في السياق،  قال مدير مركز مشارق للتنمية، ابوفاطمة اونور، ” ان الصندوق ينفذ مشروعا للصرف الصحي بولايات الشرق الثلاث بحوالي (270) مليون دولار دون اي جدوى تنموية، في وقت يعاني فيه سكان الولايات الثلاث من أزمات مزمنة في الحصول علي مياه الشرب”.

وأشار اونور، إلي أن الصندوق شيد (سلخانات) في مناطق نائية بالشرق بلغت تكلفتها (88) ألف جنيه، بينما لا يستهلك أغلب السكان الذين يعيشون تحت خط الفقر، اللحوم في وجباتهم اليومية.

وقال، ” السلخانات انشئت وفقت لنظام الصرف الصحي الذي يعتمد على المياه في الوقت الذي تباع فيه لترين من المياه بـ (3) جنيهات، وهي مناطق تتعرض لعطش مزمن ناهيك عن شراء اللحوم من السلخانات”.

وأشار اونور الي الصندوق أوكل عملية بناء (3) مدارس بتكلفة (647) ألف جنيه إلي احدي (المغالق العادية)، وأضاف، هذه سابقة هي الاولي من نوعها”.

وانتقد اونور تجاهل الصندق لبناء الطرق الداخلية في ولايات الشرق الثلاث، والتي كانت ضمن مشاريع الصندوق، وهي – بحسب اونور – طريق طوكر – قرورة بولاية البحر الاحمر ، طريق القضارف – سمسم، بولاية القضارف، وطريق كسلا – مامان، بولاية كسلا، وقال ان هذه المشاريع ادرجت ضمن المقترحات التي قدمت للمانحين في مؤتمر الكويت”.

وطالب الصندوق بتقديم أجابات عن عدم انشاء هذه الطرق.

إلي ذلك، اتهم استاذ العلوم الادارية بجامعة الخرطوم، احمد ابراهيم اونور، المؤتمر الوطني الحاكم بالهيمنة على مجلس ادارة صندوق اعمار الشرق، وتعيين المدير التنفيذي من قبل رئاسة الجمهورية.

 وابان ابراهيم،  ” ان المشاريع التي انجزها الصندوق في مناطق شرق السودان منذ ان تولى مهامه التنموية، (20% ) فقط، في وقت تسلم فيه ملايين الدولارات من المانحين”- بحسب ابراهيم.

 وانتقد “غياب الشفافية وشح المعلومات فيما يتعلق ببنود الصرف والايرادات الخاصة بالصندوق”.

 وقال، ” ان الصندوق اقر برنامجا تنمويا بشرق السودان، في الفترة من 2006 -2011 يتعلق ببناء وصيانة شبكات المياه، والقضاء على البطالة، وبناء معهد لتدريب المعلمين، وانشاء (12) مركزا صحياً، ومسشتفى، لكن تنفيذ هذه المشاريع على الارض كانت بنسبة (0% )- علي حد قول ابراهيم.

ولم يتسن لـ(الطريق)، الحصول علي تعليق فوري من صندوق تنمية الشرق حول هذه الاتهامات.

وتشير (الطريق)، إلي ان صندوق إعادة بناء وتنمية شرق السودان، انشئ في العام 2007، بموجب مرسوم دستوري، ويهدف الصندوق – وفقا للمرسوم – لـ” تأهيل المناطق المتأثرة بالحرب، وتأهيل الخدمات الاجتماعية في مجالات التعليم والصحة والمياه، وتأهيل وتنمية البني التحتية ، وبناء القدرات البشرية والمؤسسية ، ومحاربة الفقر، وتنمية وتأهيل قطاعات الزراعة والصناعة والسياحة والثروة السمكية” .

 ويترأس مجلس ادارة الصندوق – وفقا للائحته – ” وزير المالية، وعضوية ولاة الولايات الشرقية الثلاث ووزراء ماليتها ، وثلاثة ممثلين من جبهة الشرق، وشخصان (من ذوي الكفاءة والخبرة) يعينهما  رئيس الجمهورية، والمدير التنفيذي  للصندوق”، بحسب لائحة الصندوق.

وتنص لائحة الصندوق علي ان يقوم رئيس الجمهورية بتعيين المدير التنفيذ للصندوق.

الخرطوم – الطريق

اتهامات بالفساد في صندوق إعمار الشرقhttps://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/06/toker.jpg?fit=300%2C184&ssl=1https://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/06/toker.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخبارشرق السودانانتقد نواب برلمانيون ونشطاء من شرق السودان، صندوق إعمار الشرق، واتهموه بالعجز في أداء عمله، وبغياب الشفافية في بنود الصرف والإيرادات ، ووصفوا المشاريع التي نفذها بولايات الشرق بأنها 'دون اي جدوي تنموية'. وقال عضو كتلة نواب الشرق بالبرلمان السوداني، محمد طاهر أوشام، ان الصندوق نفذ مشاريع دون جدوي في...صحيفة اخبارية سودانية