طالب قيادات أهلية ومدنية باقليم دارفور المضطرب غربي السودان، السلطات الحكومية بوقف القتال الذي يدور حالياً في دارفور وما تقوم به قوات التدخل السريع المعروفة شعبياً بالجنجويد من إنتهاكات ضد المدنيين بالاقليم.

 وأشار القادة الى إن مبادرة الحوار التي اطلقها الرئيس السوداني عمر البشير إذا ارادت لها الحكومة أن تكون صادقة عليها أن توقف القتال “ولو من طرف واحد” ليكون الحوار القادم مثمراً ويتجاوز مرارات الماضي بجعله شاملاً.

وقال رئيس آلية المجتمع المدني الدارفورى إدريس يوسف، في مؤتمر صحفي الاربعاء، “ليس هناك اصدق من أن يعبر عن ما يدور في الاقليم اكثر فعاليات دارفور”.

وطالب إدريس بأن تمنح تلك القيادات الاهلية فرصة المشاركة في مبادرة الحوار، وشدد على أن توقف الحكومة القتال في دارفور الذي تشنه قوات الدعم السريع حتى يكون للحوار القادم ذو مصداقية.

في السياق أشار الأمين العام لمجموعة سلام دارفور، امين محمود محمد عثمان، الي ان مطالبتهم بالمشاركة في الحوار الوطني ضرورية ولازمة لانجاح الحوار.

من ناحيته، دعا نائب رئيس هيئة دارفور للحوار والمصالحة محمد عيسي عليو، الي التعامل بواقعية مع قضية دارفور وعدم دفن الرؤوس في الرمال وكشف عن علاقة وطيدة تربط فعاليات دارفور بالحركات المسلحة التي اشار الى انه يمكن استثمارها في الحوار الوطني.

الخرطوم- الطريق 

قيادات أهلية بدارفور: على الحكومة وقف إنتهاكات (الجنجويد)https://i0.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/force.jpg?fit=300%2C193&ssl=1https://i0.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/force.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخبارالجنجويد,دارفور ، الاوضاع الانسانية بدارفور ، النزاع في دارفور طالب قيادات أهلية ومدنية باقليم دارفور المضطرب غربي السودان، السلطات الحكومية بوقف القتال الذي يدور حالياً في دارفور وما تقوم به قوات التدخل السريع المعروفة شعبياً بالجنجويد من إنتهاكات ضد المدنيين بالاقليم.  وأشار القادة الى إن مبادرة الحوار التي اطلقها الرئيس السوداني عمر البشير إذا ارادت لها الحكومة أن تكون...اخبار السودان , صحيفة الطريق السودانية