صنَفت إدارة مستشفى الخرطوم للاورام، ولاية الجزيرة الأعلى في معدلات الإصابة باللسرطان تليها ولاية الخرطوم بنسبة 11.4% ثم ولاية القضارف. في وقت بلغت نسبة الإصابة وسط الأطفال ما بين (7- 8)% من النسبة العامة، 50% منهم مصابون بسرطان  الدم.

وتوقع مدير المستشفى، دفع الله أبو إدريس، أن تكون ولاية الخرطوم هي الأعلى في معدلات الإصابة لجهة ان معظم المصابين بالخرطوم لايتعالجون داخل البلاد.

وأكد إدريس في منتدى تعزيز الصحة الاحد، وجود 12 الف حالة جديدة سنوياً بالسودان وذلك من خلال التردد إلا أنه لفت الى وجود نسب كبيرة تسافر للعلاج بالخارج.

وكشف عن وجود 7 أجهزة معطلة بالمستشفى وماكينات جديدة مركبة في مركز شندي منذ العام 2013 لم تعمل حتى الآن.

وشكا من الأعطال المتكررة لاجهزة العلاج بالأشعة نتيجة للضغط الشديد وطالب بوجود مركز قومي متكامل لعلاج الأطفال خاصة وأنه مكلف جدآ وقليل منهم ينجون من الموت بسبب حوجتهم  لزراعة النخاع.

ونوه ادريس الى تحديات تواجه العلاج منها الحاجة إلى قيام مراكز جديدة للعلاج بالولايات بسبب التكلفة العالية مؤكدا على أن معظم المرضي يقطعون مسافات طويلة. وطالب باستكمال مراكز الفاشر ونيالا والقضارف وبورتسودان لتقليل الضغط على مركزي الخرطوم ومدني.

وطالب ادريس، بقيام مركز قومي لأبحاث السرطان وتنسيق الميزانيات وتوزيع الأجهزة على المراكز وإجراء مساحات وبحوث عن الوضع الراهن والطرق المستمر عبر وسائط الإعلام للتوعية بمخاطر المرض. ولفت الى عدم وجود استراتيجية معتمدة للتطبيق حتى الان بالبلاد.

الخرطوم- الطريق

https://i0.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/11/tte.jpg?fit=300%2C169&ssl=1https://i0.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/11/tte.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقMain Sliderأخبارالصحةصنَفت إدارة مستشفى الخرطوم للاورام، ولاية الجزيرة الأعلى في معدلات الإصابة باللسرطان تليها ولاية الخرطوم بنسبة 11.4% ثم ولاية القضارف. في وقت بلغت نسبة الإصابة وسط الأطفال ما بين (7- 8)% من النسبة العامة، 50% منهم مصابون بسرطان  الدم. وتوقع مدير المستشفى، دفع الله أبو إدريس، أن تكون ولاية الخرطوم...صحيفة اخبارية سودانية