اتهم الحزب الشيوعي السوداني المعارض، الحزب الحاكم بعدم الجدية في حل أزمات السودان، ودعا لتوسيع القاعدة الشعبية الجماهيرية للإطاحة بالنظام عبر الشارع العريض وأدواته المجربة كالعصيان المدني والإضراب السياسي. ودعا للمحافظة على تنظيم قوى الإجماع وضمان وحدته وفعالية دوره.

وأوضح بيان للمكتب السياسي للشيوعي اطلعت عليه “الطريق” اليوم الاربعاء، ان خطاب البشير يعبر عن الفشل التام في المقدرة على إدارة البلاد وتوجيه خيراتها لمصلحة شعب السودان، وتأكيداً للسير في ذات الطريق الذي سارت عليه سياساته الفاشلة طوال ربع قرن من الزمان.

واضاف البيان:” ان أي محاولة للتلتيق بخطاب ثاني أوثالث يبرر ما جاء في الخطاب الأول، لن يفيد كثيراً في حل الأزمة ورفع المعاناة، بل سيكون مواصلة لتبرير ماحدث، ومحاولة لوقف الصراع والتصدع الذي حدث في قمة النظام الحاكم”.

وتمسك الشيوعي بضرورة إجلاء الأسباب التي أدت إلى استفحال أزمة البلاد ومن ثم دفع المستحقات والمطلوبات اللازمة الاقتصادية والسياسية والاجتماعية والدستورية لشعب السودان التي تم التوافق عليها في وثيقة ( البديل الديمقراطي) لتصبح هي البرنامج الذي يتم تنفيذه بواسطة حكومة قومية تتسلم الحكم بعد الإطاحة بالنظام.

وقال ان اولى مهام هذه الحكومة  القومية:” صناعة دستوراً ديمقراطياً والاعداد لانتخابات ديمقراطية قولاً وفعلاً. وعقد المؤتمر الدستوري القومي الذي يراجع كل السياسات المؤدية للأزمة ويتوافق فيه أهل السودان على كيفية إدارة البلاد والتنوع. ويضع الحلول اللازمة التي تنقذ الاقتصاد من الإنهيار وترفع المعاناة عن كاهل الشعب”.

وشكك الشيوعي فى جدية الوطني للحوار، وقال: ” اذا كان الامر كذلك فعليه وقف الحرب وفتح الباب واسعاً أمام الديمقراطية وحرية التعبير، وإطلاق سراح كافة السجناء السياسيين والمعتقلين والاعتراف بأن مشكلة الهوية والقوميات سياسية ولا تحل بقوة السلاح”. واضاف الشيوعي:”  ان الوطني اذا فعل ذلك، يعلم علم اليقين انه سيسعى الي حتفه بظلفه”.

وطالب الشيوعي القوى التي لبت دعوة البشير أن تعيد قراءتها للواقع الذي يعاني منه الوطن، ويعيشه الشعب في ضوء الحلول المبتسرة التي قدمها خطابه السابق.

الخرطوم/ الطريق 

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/01/elkhateeb11-300x208.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/01/elkhateeb11-95x95.jpgالطريقأخبارالأزمة السياسية في السودان,الحزب الشيوعي السوداني اتهم الحزب الشيوعي السوداني المعارض، الحزب الحاكم بعدم الجدية في حل أزمات السودان، ودعا لتوسيع القاعدة الشعبية الجماهيرية للإطاحة بالنظام عبر الشارع العريض وأدواته المجربة كالعصيان المدني والإضراب السياسي. ودعا للمحافظة على تنظيم قوى الإجماع وضمان وحدته وفعالية دوره. وأوضح بيان للمكتب السياسي للشيوعي اطلعت عليه 'الطريق' اليوم الاربعاء، ان...صحيفة اخبارية سودانية