رفض الحزب الشيوعي السوداني المعارض، تهديدات مدير جهاز الامن والمخابرات الوطني بالتضييق على نشاط الحزب لرفضه المشاركة في الحوار والتوافق الوطني.

وقال الناطق الرسمى باسم الحزب، فتحي الفضل، ان “مواقف حزبه لن تتغير استجابة لاي تهديدات من اي جهة”. واضاف، “نحن حزب مسجل ونعمل وفق القوانين على الرغم من انها قوانين جائرة ومعيبة”.

واعلن الفضل، قبول حزبه لتحدي مدير الأمن بالتضييق على نشاط الشيوعي. وقال لـ(الطريق) اليوم الاربعاء، ” تهديد مدير الأمن يضعنا امام تحدي نحن على استعداد له..وحزبنا قدر ذلك”.

وكان مدير جهاز الأمن السوداني، شن هجوماً عنيفاً على الحزب الشيوعي السوداني ووصفه بالرافض للحوار الوطني والديمقراطية. وقال لدى مخاطبته اليوم الاربعاء، حشدا من قواته بالخرطوم اليوم الاربعاء، أن “تاريخ الحزب وحاضره ملئ بالمخازي فهو حزب ديكتاتوري لاديمقراطي ولم يشارك في الإنتخابات الماضية ولايؤمن بالتدوال السلمي للسلطة ولايحترم عقيدة الشعب السوداني ورافض للتوافق الوطني”.

وقال عطا، وفقا للمركز السوداني للخدمات الصحفية المقرب من جهاز الامن،”مع ذلك يتمتع الحزب الشيوعي بحرية النشاط وهذه معادلة لن تبقى طويلاً”.

واشار الناطق باسم الحزب الشيوعي، الى ان حزبه ظل عصيا على هذا النوع من التهديدات طوال تاريخه ومنذ تاسيسه في العام 1946. وقال ” هددتنا حكومات من قبل وما زلنا موجودين وذهبت هي الى مزبلة التاريخ”.

الخرطوم- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2016/11/SCP-300x172.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2016/11/SCP-95x95.jpgالطريقMain Sliderأخبارالحزب الشيوعي السودانيرفض الحزب الشيوعي السوداني المعارض، تهديدات مدير جهاز الامن والمخابرات الوطني بالتضييق على نشاط الحزب لرفضه المشاركة في الحوار والتوافق الوطني. وقال الناطق الرسمى باسم الحزب، فتحي الفضل، ان 'مواقف حزبه لن تتغير استجابة لاي تهديدات من اي جهة'. واضاف، 'نحن حزب مسجل ونعمل وفق القوانين على الرغم من انها...صحيفة اخبارية سودانية