دعا الحزب الشيوعي السوداني، انصاره وبقية القوى الديمقراطية في البلاد للتظاهر وتصعيد المقاومة رفضا للقرارات الاقتصادية التي اتخذتها الحكومة السودانية برفع اسعار الوقود.

واوضح الحزب، ان نتيجة هذه القرارات المزيد من المعاناة ورهق العيش للغالبية العظمي من الشعب السوداني، إذ ترفع مستوى الأسعار بشكل كبير، وتتدني الأجور الحقيقية للعاملين بالقطاعين العام والخاص، فتزداد الهوة بين الأجور وتكاليف المعيشة، وتصبح الحياة “جحيما لا يطاق”.

ووصف بيان للجنة المركزية في الحزب اطلعت عليه (الطريق) اليوم السبت، القرارات بـ”الكارثية” وتصيب اقتصاد البلاد في مقتل وتفاقم أزماته، واشار البيان الى ان ارتفاع معدل التضخم وانهيار قيمة الجنيه، يقضي على ما تبقي من الإنتاج المحلي،ويفقد الصادرات- إن وجدت- قدرتها التنافسية، فيزداد عجز الميزان التجاري وميزان المدفوعات، وتزداد الديون، ويرتفع المقابل المحلي للقروض.

وقال البيان “في ظل البحث المتواصل عن مصادر تمويل الحرب، والإنفاق البذخي للطغمة الحاكمة،سيستمر النظام في رفع أسعار السلع، وزيادة الضرائب والجبايات،عوضاً عن وقف الحرب وتخفيض الإنفاق علي القطاعين الأمني والسيادي”.

واضاف “لن تجدى محاولات زيادة الأجور بنسب طفيفة في إطفاء الغضب الشعبي لأن نسب التضخم التراكمي خلال العامين الماضيين قياساً بالزيادة المقترحة  تلحق خسارة تلقائية في الأجور تقدر ب29% في حدها الأدني،كما أن العاملين بالأجر في القطاعين العام والخاص يعادلون فقط 2% من جملة القوى العاملة،وعليه فإن الأوضاع القاسية التي تعانيها جماهير الشعب ستزداد قساوة”.

وطبقت الحكومة، ليل الخميس، زيادات كبيرة في أسعار الوقود “البنزين، والجازولين”، اضافة إلى الكهرباء، وسط أستعدادات للأجهزة الأمنية تحسباً لأي احتجاجات شعبية رافضة لهذه الزيادات.

الخرطوم- الطريق

https://i0.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/IMG_0177.jpg?fit=300%2C172&ssl=1https://i0.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/IMG_0177.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخبارالحزب الشيوعي السودانيدعا الحزب الشيوعي السوداني، انصاره وبقية القوى الديمقراطية في البلاد للتظاهر وتصعيد المقاومة رفضا للقرارات الاقتصادية التي اتخذتها الحكومة السودانية برفع اسعار الوقود. واوضح الحزب، ان نتيجة هذه القرارات المزيد من المعاناة ورهق العيش للغالبية العظمي من الشعب السوداني، إذ ترفع مستوى الأسعار بشكل كبير، وتتدني الأجور الحقيقية للعاملين بالقطاعين...صحيفة اخبارية سودانية