حذر الحزب الشيوعي السوداني، بولاية البحر الاحمر، من إستمرار سياسات التهميش التي ينتهجها حزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان. وأشار الى أن هذه السياسات ادت الى تفاقم الفاقد التربوي وانتشار الامية وسوء التغذية وهجرة الانشطة المنتجة وانتشار البطالة بالولاية.

وقال بيان للحزب أطلعت عليه (الطريق) اليوم الاثنين، ” قومية البجا الموجودة بالولاية ظلت تتعرض لتهميش منذ عهود ما قبل الاستقلال، الا انها الآن تتعرض لتهتك نسيجها الاجتماعي ومعاناة المواطنين في حياتهم اليومية مع مياه الشرب والامراض وظهور الحميات التي تنفيها السلطات لكنها شاخصة وتحصد ارواح المواطنين”.

وأشار البيان لتعرض عمال الشحن والتفريق بالميناء الرئيس لاسوأ استغلال بشري من قبل قيادات الحزب الحاكم- بحسب البيان- الذى اكد ان هذا الاستغلال واجهته  حركات احتجاجية لعقد الجمعية العمومية لعمال الشحن والتفريغ.

ونوه البيان الى أن ولاية البحر الاحمر، أصبحت معبراً لنفايات العالم الالكترونية ومخلفات المصانع المشعة والمبيدات الفاسدة ومعبرا للمخدرات وازدهار تجارة السلاح والبشير عبر حدود الولاية.

وقلل البيان من الصراع الدائر في الولاية داخل عضوية المؤتمر الوطني، وقال ” المتصارعان وجهان لعملة واحدة”.

ودعا الشيوعي كل مكونات الولاية لتصعيد النضال السلمي في سبيل قضايا الولاية التي قال انها تزداد تعقيدا يوما بعد يوم.

الخرطوم- الطريق 

الشيوعي بالبحر الاحمر:سياسات الوطني أفقرت سكان الولاية الطريقأخبارشرق السودان حذر الحزب الشيوعي السوداني، بولاية البحر الاحمر، من إستمرار سياسات التهميش التي ينتهجها حزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان. وأشار الى أن هذه السياسات ادت الى تفاقم الفاقد التربوي وانتشار الامية وسوء التغذية وهجرة الانشطة المنتجة وانتشار البطالة بالولاية. وقال بيان للحزب أطلعت عليه (الطريق) اليوم الاثنين، ' قومية البجا...صحيفة اخبارية سودانية