تضاربت أعداد الأسرى الذين افرجت عنهم الحركة الشعبية لتحرير السودان-شمال، ما بين (125) و (131) و (132). وتباينت الأرقام المتداولة في البيانات الصادرة عن الأطراف الاربعة ذات الصلة بقضية الأسرى: الحركة الشعبية- شمال، والجيش السوداني، ودولة أوغندا، بجانب اللجنة الدولية للصليب الأحمر.

ففي بيانها الصادر، أمس الأول السبت، اعلنت الحركة الشعبية لتحرير السودان-شمال انها بصدد الإفراج عن (132) أسيراً كانوا بطرفها، ضمن ما اطلقت عليه عملية “النوايا الحسنة”، ونشرت أسمائهم جميعاً.

لكن الجيش السوداني أعلن، أمس الأحد- بعد يوم واحد من صدور بيان الحركة الشعبية- بأنه تسلم (125) من اسرى القوات الحكومية المحتجزين بطرف الحركة الشعبية– شمال. وقال المتحدث باسم القوات المسلحة  العميد أحمد خليفة الشامي في بيان اطلعت عليه (الطريق) ، الاحد، ان الجيش تسلم (125) من الأسرى الذين كانت تحتجزهم الحركة الشعبية بينهم ثلاثة ضباط و (104) من ضباط الصف، إضافة إلى ( 18 ) فرداً من المواطنين.

من جهة أخرى، أعلنت اللجنة الدولية للصليب الاحمر، اليوم الاثنين، انها ساعدت في تسهيل عملية نقل (125) شخصًا كانوا معتقلين لدى “الحركة الشعبية لتحرير السودان” (قطاع الشمال) وإعادتهم إلى عائلاتهم.  وقالت اللجنة في بيان، اطلعت عليه (الطريق)، بأنها نقلت الأشخاص الذين تم إطلاق سراحهم من موقعين في جنوب السودان إلى عنتيبي في أوغندا ومنها إلى السودان حيث تم تسلّيمهم إلى السلطات السودانية في الخرطوم. وتمت العملية إستجابةً لطلب من السلطات العليا في كمبالا والخرطوم وجوبا، و”الحركة الشعبية لتحرير السودان” (قطاع الشمال) وبإتفاق جميع الأطراف المعنية.

من جهته، قال الرئيس الأوغندي، الذي لعب دور الوسيط، في المحادثات التي أسفرت عن إطلاق سراح الأسرى، في تغريدة على موقع (تويتر) انه شهد تسليم (131) اسيراً الى الحكومة السودانية، بعدما افرجت عنهم الحركة الشعبية-شمال.

وعلى الرغم من أن الأمين العام للحركة الشعبية، ياسر عرمان، قال في بيان له صباح اليوم الاثنين، ان الحركة الشعبية احتفظت بثلاثة أسرى، وسلمت الحكومة (125) اسيراً، وان بعض الاسرى رفضوا  العودة الى السودان.  إلا ان اللجنة الدولية للصليب الاحمر قالت بأن جميع الأسرى أبدوا رغبتهم في العودة إلى الخرطوم، وتمت إعادتهم جميعاً.

الخرطوم – الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/03/asra4-300x179.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/03/asra4-95x95.jpgالطريقMain Sliderأخبارالجيش السوداني,جنوب كردفانتضاربت أعداد الأسرى الذين افرجت عنهم الحركة الشعبية لتحرير السودان-شمال، ما بين (125) و (131) و (132). وتباينت الأرقام المتداولة في البيانات الصادرة عن الأطراف الاربعة ذات الصلة بقضية الأسرى: الحركة الشعبية- شمال، والجيش السوداني، ودولة أوغندا، بجانب اللجنة الدولية للصليب الأحمر. ففي بيانها الصادر، أمس الأول السبت، اعلنت الحركة...صحيفة اخبارية سودانية