طالب مجلس السلم والامن الافريقي، الآلية الافريقية بقيادة تامبو مبيكي لمواصلة حث طرفي الصراع في منطقتي النيل الازرق وجنوب كردفان، الحكومة السودانية والحركة الشعبية- شمال، للتوصل لحل بشأن الوضع في المنطقتين في الثلاثين من ابريل القادم.

وابدى المجلس قلقه من الأزمة الإنسانية الحادة في المنطقتين، والذي يسبب خسائر في الأرواح في صفوف المدنيين الأبرياء، وجدد دعوته للأطراف لتسهيل توفير المساعدة الإنسانية للسكان المدنيين المتضررين من الحرب فوراً دون أي عوائق، وفقاً لروح الإتفاق الثلاثي، على النحو الذي إقترحته الألية الرفيعة للتنفيذ التابعة للإتحاد الأفريقي في سياق وقف الأعمال العدائية.

ورفض المجلس الحلول العسكرية بالمنطقتين، وقال بيان له صدر العاشر من مارس الجاري، واطلعت عليه (الطريق) اليوم الأربعاء، ان المجلس يكرر قناعته الراسخة بأنه لا يمكن أن يكون هناك حل عسكري للصراع في المنطقتين، وأنه لا يوجد بديل للأطراف سوى الإنخراط في المفاوضات المباشرة من أجل التوصل إلى تسوية سياسية شاملة.

وأكد البيان على الحاجة الملحة لوقف الحرب وإعطاء فرصة للحوار لحل المشاكل السودانية من جزورها العميقة؛ ورحب المجلس بمشروع الإتفاق المقترح من الألية الرفيعة للتنفيذ التابعة للإتحاد الأفريقي  بتاريخ 18 فبراير 2014، والذي تعتبره بمثابة الإطار المناسب ليكون أساساً للتفاوض لحل الصراع سلمياً في المنطقتين.

وأشار المجلس لإستجابة حكومة السودان لمشروع الإتفاق الإطاري المقترح من الألية الرفيعة للتنفيذ التابعة للإتحاد الأفريقي، ودعا لتشجع الحركة الشعبية لتحرير السودان- شمال، للرد وفقاً للطلب الذي تقدمت به الألية الرفيعة.

ورحب المجلس بمبادرة حكومة السودان لفتح عملية حوار وطني شامل ومراجعة دستورية في البلاد، يقرر المجلس حقيقة أنه بعد إنفصال جنوب السودان من جمهورية السودان تبقت هنالك تحديات هائلة لتحقيق الوحدة في التنوع، لذلك يشجع المجلس الأحزاب السياسية والمجتمع المدني والمعارضة المسلحة في السودان للدخول في حوار لمعالجة تحديات السلام والأمن والديمقراطية وصياغة دستور جديد للسودان ملبي لتطلعات شعبه.

وأكد المجلس على استمرار جهوده لإنهاء جميع أشكال الصراعات المسلحة في السودان لأنه عنصر مهم لتمهيد الطريق نحو الحوار الوطني والمضي قدماً وصولاً إلى لنهايات ناجحة. وفي هذا الصدد، يعرب المجلس عن تضامنه العميق مع شعب السودان لإقترابهم من الفرصة التاريخية لتجاوز المظالم الماضية والمضي قدماً إلى مرحلة جديدة.

الطريق+ وكالات 

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/امبييييييييييييييكي--300x179.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/امبييييييييييييييكي--95x95.jpgالطريقأخبارالأزمة السياسية في السودان,السلام طالب مجلس السلم والامن الافريقي، الآلية الافريقية بقيادة تامبو مبيكي لمواصلة حث طرفي الصراع في منطقتي النيل الازرق وجنوب كردفان، الحكومة السودانية والحركة الشعبية- شمال، للتوصل لحل بشأن الوضع في المنطقتين في الثلاثين من ابريل القادم. وابدى المجلس قلقه من الأزمة الإنسانية الحادة في المنطقتين، والذي يسبب خسائر في الأرواح...صحيفة اخبارية سودانية