تعيش مدينة الدويم، بولاية النيل الأبيض، جنوبي السودان، نقصاً حاداً في الخبز، منذ مطلع الاسبوع الحالي، بسبب تقليص الحصص اليومية من الدقيق لمخابز المدينة، بنسبة 70%، في وقتٍ انعدم فيه غاز الطهي بمحلات التوزيع بالمدينة.

ولجأ سكان بالمدينة إلى استخدام المواقد التقليدية التي تعمل بالفحم لصنع الأطعمة الشعبية، بعد أن يئسوا من الحصول على سلعتي الخبز والغاز.

وابلغ صاحب مخبز بالدويم، (الطريق) ان “وكلاء توزيع الدقيق خفضوا الحصص اليومية لمخابز المدينة، بنسبة 70% دون  أن يوضحوا ما السبب وراء ذلك”.

وأضاف، “في الماضي كنت اتلقى 27 جوال دقيق في اليوم الواحد، والآن أصبحت أتلقى 5 جوالات فقط، منذ بداية الاسبوع الحالي”.

وتشهد مناطق أخرى، في الخرطوم وأمدرمان، أزمة مماثلة في انعدام الخبز وتوقف المخابز، بسبب خفض حصص الدقيق اليومية.

في السياق، تفاقمت أزمة غاز الطهي بمدينة الدويم، وبلغ سعر الأسطوانة في السوق الموازي 130 جنيهاً.

وقال أحد سكان الدويم، حسن جعفر، لـ(الطريق)، ان “غاز الطهي انعدم تماماً في أماكن التوزيع الرسمية، وحتى في السوق الموازي (الأسود) حيث تباع الاسطوانة بـ 130 جنيهاً”.

الدويم – الطريق

أزمة حادة في الخبز وغاز الطهي بمدينة الدويمhttps://i0.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/1624703_10202700174212889_553463062_n.jpg?fit=300%2C214&ssl=1https://i0.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/1624703_10202700174212889_553463062_n.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخبارخدماتتعيش مدينة الدويم، بولاية النيل الأبيض، جنوبي السودان، نقصاً حاداً في الخبز، منذ مطلع الاسبوع الحالي، بسبب تقليص الحصص اليومية من الدقيق لمخابز المدينة، بنسبة 70%، في وقتٍ انعدم فيه غاز الطهي بمحلات التوزيع بالمدينة. ولجأ سكان بالمدينة إلى استخدام المواقد التقليدية التي تعمل بالفحم لصنع الأطعمة الشعبية، بعد أن يئسوا...صحيفة اخبارية سودانية