دخلت أزمة الخبز في مدينة القضارف، شرقي السودان، يومها الثالث، دون التوصل لحلول. وعزا أصحاب مخابز في المدينة، الأزمة لتقليص الحصص اليومية من الدقيق التي تتلقاها المخابز من الشركات المنتجة له.

وابلغ مواطنون بمدينة القضارف (الطريق)، اليوم الأحد، ان الأزمة وصلت ذروتها أمس، واكتفى عدد كبير من سكان المدينة بالإعتماد على المأكولات الشعبية التقليدية (الكسرة، والعصيدة ، والقراصة) .

وقالت موظفة بالقطاع الحكومي في القضارف، لـ (الطريق) :  ” انتظم سكان المدينة في صفوف طويلة أمام المخابز، نهار اليوم الأحد، للحصول على قليل من الخبز”، وتابعت: “كانت فرصتنا اليوم في الحصول على الخبز أفضل من اليومين السابقين، فقد انعدم الخبز تماماً خلال يومي الجمعة والسبت”.

وتفاقمت أزمة الخبز في عدد من المدن السودانية، منذ نهاية مارس الفائت، بعد أن توقفت بعض المخابز عن العمل، في وقتٍ عمدت مخابز أخرى إلى تقليص أوزان الخبز وزيادة أسعاره .

وعزا أصحاب مخابز في الخرطوم وأمدرمان والدويم، في إفادات سابقة لـ(الطريق) توقفهم عن العمل بسبب تقليص حصص الدقيق اليومية التي يتلقونها من شركة (سيقا) – أحد اكبر الشركات المنتجة للدقيق في السودان .

ونفت شركات الدقيق الثلاث (سيقا)، و(سين)، و(ويتا) في تصريحات صحفية، نهاية مارس المنصرم ، وجود اشكالات في توصيل الحصص في الخرطوم والولايات، وعزت تفاقم أزمة الخبز إلى زيادة الإستهلاك مع ثبات الإنتاج، وعدم وصول القمح المستورد من الخارج.

وطلبت الحكومة السودانية، من روسيا، أواخر العام الماضي، فتح خط ائتماني تجاري لتمويل واردات مليوني طن من القمح الروسي إلى السودان .

والسودان أحد أكبر ثلاثة بلدان إفريقية مساحة وأحد أهم بلدان العالم التي تتوفر فيها المياه والأراضي الصالحة للزراعة، إلا أن زراعة القمح فيها لا تزال غير كافية لتغطية الاستهلاك المحلي الذي يتجاوز مليوني طن من القمح سنويا، في حين ينتج السودان حوالي 12 إلى 17% من هذا الاستهلاك السنوي .

وتنفق الحكومة السودانية أكثر من ملياري دولار سنويا لاستيراد كميات كافية من القمح لسد هذه الفجوة في الاستهلاك.

القضارف – الطريق

استمرار أزمة الخبز في القضارف لليوم الثالثالطريقأخبارخدماتدخلت أزمة الخبز في مدينة القضارف، شرقي السودان، يومها الثالث، دون التوصل لحلول. وعزا أصحاب مخابز في المدينة، الأزمة لتقليص الحصص اليومية من الدقيق التي تتلقاها المخابز من الشركات المنتجة له. وابلغ مواطنون بمدينة القضارف (الطريق)، اليوم الأحد، ان الأزمة وصلت ذروتها أمس، واكتفى عدد كبير من سكان المدينة بالإعتماد...اخبار السودان , صحيفة الطريق السودانية