اعرب المفوض السامي لحقوق الإنسان بالأمم المتحدة، زيد رعد الحسين، عن قلقه العميق إزاء ما وصفه بإفلات الجناة ومرتكبي الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان في السودان من العقاب خاصة في مناطق النزاعات بدارفور النيل الأزرق وجنوب كردفان.

وبدأت اليوم الاثنين، الدورة الثلاثين لمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في جنيف بسويسرا.

وحث المفوض الاممي ، في كلمته بافتتاح أعمال الدورة الثلاثين لمجلس حقوق الإنسان المجتمع الدولي على مساعدة المحكمة الجنائية الدولية في هذا الشأن.

ويعتزم مندوب واشنطن في مجلس حقوق الإنسان ‏تقديم مشروع قرار يعيد السودان إلى البند الرابع، ويقضي بتعيين مقرر خاص لحقوق الإنسان. فيما قالت الحكومة السودانية  انها اعدت دفوعات لتجنب اعادتها للبند الرابع.

وقرر مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، سبتمبر الماضي، تمديد ولاية الخبير المستقل المعني بحالة حقوق الإنسان في السودان لعام آخر، تحت البند العاشر، المتعلق بالمساعدة التقنية وبناء القدرات لتحسين حالة حقوق الإنسان.

وانتقد الخبير المستقل المعني بحالة حقوق الانسان في السودان، ارستيد نونونسي، الماضي، اوضاع حقوق الانسان بالبلاد، ودعا الحكومة السودانية لحماية المدنيين في مناطق النزاعات، وتوفير بيئة آمنة للنازحين، وضمان حرية الصحافة والتعبير، وحرية التجمع والتنظيم والتجمع السلمي.

الطريق+وكالات

إنتقادات للسودان في إفتتاح دورة مجلس حقوق الانسانhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/09/majlis-human-300x224.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/09/majlis-human-95x95.jpgالطريقأخبارحقوق انساناعرب المفوض السامي لحقوق الإنسان بالأمم المتحدة، زيد رعد الحسين، عن قلقه العميق إزاء ما وصفه بإفلات الجناة ومرتكبي الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان في السودان من العقاب خاصة في مناطق النزاعات بدارفور النيل الأزرق وجنوب كردفان. وبدأت اليوم الاثنين، الدورة الثلاثين لمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في جنيف بسويسرا. وحث...صحيفة اخبارية سودانية