تعطلت أجهزة الأشعة المقطعية بالمشافي الحكومية بولاية الجزيرة وتوافد مئات المرضى الى مشافي ولاية الخرطوم الحكومية أملا في إنهاء معاناة المرض، بينما تزاحم عشرات المرضى بالمراكز الخاصة بمدينتي ودمدني والحصاحيصا، بولاية الجزيرة،  لإجراء الأشعة المقطعية في المراكز الخاصة.

وقال مسؤول بوزارة الصحة بولاية الجزيرة ان أجهزة الأشعة المقطعية التي تبلغ 3 أجهزة فقط في كافة انحاء ولاية الجزيرة أصبحت خارج الخدمة لأسباب تتعلق بالأعطال وعدم توفر قطع الغيار والصيانة الدورية.

 وتحسر المسؤول على فشل مئات المرضى الفقراء والقرويين من الحصول على الخدمات الصحية الملائمة ووصف الأوضاع الصحية بولاية الجزيرة بأنها ” أصبحت اكثر تدهورا “.

وقال ان ” مرضى السرطان يفترشون أرضية الكافتريا التابع لمشفى السرطان الذي تم إخلاءه بحجة الصيانة الى جانب توزيع بقية المرضى على أقسام المشافي الحكومية دون عناية تذكر”.

وقال أن ” حجم الأموال التي صُرفت في صيانة مركز السرطان تجاوز (170) ألف جنيه وتجاهلت اللجنة المكلفة بإجراء التحقيق بشأن تصدع مبنى مركز السرطان بتوجيه الاتهام للجهات التي شيدت المشفى”،  وأعرب عن قلقه من انعدام علاج المورفين المستخدم في تسكين آلام مريض السرطان في المرحلة الأخيرة .

وقال ان ” ولاية الجزيرة لا تعير الأمر اهتماما حتى الآن”،  كما أعرب عن قلقه من تزايد حالات السرطان وسط مواطني ولاية الجزيرة عازيا ذلك الى استخدام مشروع الجزيرة مبيدات أشارت التحقيقات الأولية الى تسببها في السرطان. وأضاف ” لكن الى اي مدى يمكننا ضمان عدم استخدام هذه المبيدات مجددا “.

الخرطوم – الطريق

الطريقأخبارالصحةتعطلت أجهزة الأشعة المقطعية بالمشافي الحكومية بولاية الجزيرة وتوافد مئات المرضى الى مشافي ولاية الخرطوم الحكومية أملا في إنهاء معاناة المرض، بينما تزاحم عشرات المرضى بالمراكز الخاصة بمدينتي ودمدني والحصاحيصا، بولاية الجزيرة،  لإجراء الأشعة المقطعية في المراكز الخاصة. وقال مسؤول بوزارة الصحة بولاية الجزيرة ان أجهزة الأشعة المقطعية التي تبلغ...صحيفة اخبارية سودانية