توفي رجل  متهم في قضية تجسس، ويدعي حسن الحسن محمد شريف، في ظروف غير معلومة، داخل إحدى معتقلات أجهزة الأمن السودانية بالخرطوم، اليوم الاثنين.

وحمّلت عائلة الرجل المتوفي، جهاز الأمن والمخابرات السوداني مسئولية وفاته.

وتشير (الطريق)، إلي ان حسن الحسن (30) عاما، اعتقل، في يناير الماضي، بمدينة بورتسودان، شرقي السودان، على خلفية اتهامه وآخرين بالتجسس لصالح إسرائيل.

ولم تعرف ظروف  إعتقال المتهمين، أو عددهم ، أو اماكن اعتقالهم، ولم يسمح لعائلاتهم  او محامين بزيارتهم.

وقال أحد أقارب الرجل المتوفي – ويدعي موسي ابوفاطمة –  لـ(لطريق)، ان ” سلطات الأمن أبلغت عائلة حسن الحسن انه توفي منتحراً بعد أن شنق نفسه بملابسه داخل زنزانته، وطلبت منهم الحضور لاستلام جثمانه”.

وشكك أبو فاطمة في صحة رواية الأمن المتعلقة بظروف وفاة الحسن، واتهم جهاز الأمن بقتل الحسن.

واضاف ابوفاطمة لـ(الطريق)،  نشكك فى سبب الوفاة الذى أعلنته السلطات الأمنية، ونتهم جهاز الأمن بالتسبب فى وفاة إبننا الحسن”.

وقال ابو فاطمة، ” ظللنا طوال الستة أشهر الماضية نطالب بزيارة ابننا في المعتقل، لكن سلطات الأمن لم تسمح لنا بزيارته، كما لم يتم تقديمه لمحاكمة”.

وأضاف أبو فاطمة، ان ” كل التهم التى وجهت لإبننا غير حقيقية فهو كان إنسان بسيط يسكن فى حى شعبي ، ولا يوجد مايشير إلى علاقته بأي جهة خارجية”.

واعلنت السلطات الأمنية في السودان – يناير الماضي – ضبط شبكة تجسس تعمل لصالح المخابرات الإسرائيلية- بحسب صحيفة (الانتباهة) المقربة من السلطة.

الخرطوم – الطريق 

وفاة متهم بالتجسس في ظروف غامضة بمعتقلات الأمن السودانيhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/06/zanzana-300x225.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/06/zanzana-95x95.jpgالطريقأخبارشرق السودانتوفي رجل  متهم في قضية تجسس، ويدعي حسن الحسن محمد شريف، في ظروف غير معلومة، داخل إحدى معتقلات أجهزة الأمن السودانية بالخرطوم، اليوم الاثنين. وحمّلت عائلة الرجل المتوفي، جهاز الأمن والمخابرات السوداني مسئولية وفاته. وتشير (الطريق)، إلي ان حسن الحسن (30) عاما، اعتقل، في يناير الماضي، بمدينة بورتسودان، شرقي السودان، على...صحيفة اخبارية سودانية