واجه نائب الرئيس السوداني، حسبو عبدالرحمن، خطابا مطلبيا غير متوقع من قبل رئيس المجلس التشريعي لولاية جنوب دارفور وكذلك الوالي آدم جارالنبي، في مسائل خدمية عالقة بين الحكومة الولائية والمركزية مثل معضلة كهرباء نيالا ومياهها إضافة الي التحويلات الجارية للولاية من صندوق قسمة الإيرادات والسكة الحديد.

وقال رئيس المجلس التشريعي لولاية جنوب دارفور، علي آدم عثمان، أمام حشد جماهيري بنيالا، اليوم الخميس، ” لا يمكن لمواطني ولايتنا الإنتظار الي الأبد الخط القومي الناقل للكهرباء الذي لن يأتي وهم في ظلام دامس منذ اكثر من عشرة أعوام فيما ظلوا يتكبدون الخسائر الأكبر في السفر مقارنة مع سكان الولايات الاخرى”.

وأضاف حاجتنا عاجلة ولا أحد في المركز يريد العمل من أجلنا؛  فيما وافقه والي جنوب دارفور في الإتجاه ذاته.

واضطر حسبو خلال مخاطبته الحشد نفسه إلي أن يصدر أمرا عاجلا الي وزير الكهرباء للمجئ الي نيالا غدا الجمعة، لحل أزمة الكهرباء فيها .

 وأضاف منفعلا ” انا لست الشخص الذي لا تنفذ قرارته”،  موجهاً وزارة المالية من منبره بتمويل مشروع مياه حوض البقارة بأعجل وقت ممكن.

 وقال حسبو ” سنعمل علي أن يكون لقطار نيالا رحلتين خلال الاسبوع” .

 وحول زيارة الرئيس السوداني عمر الشير الي نيالا قال حسبو ” البشير لن يأتي ما لم تتم مصالحات قبلية بين القبائل المتخاصمة بالولاية”؛ وزاد ” انني لن أغادر نيالا ما لم تتم المصالحات”، في محاولة منه لدفع زعماء القبائل تلك إلى الرضوخ لمساعي الصلح العاجلة التي يتبناها لإتمام زيارة البشير.

 

نيالا – الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/ALM_7191-300x246.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/ALM_7191-95x95.jpgالطريقأخبارخدمات,دارفورواجه نائب الرئيس السوداني، حسبو عبدالرحمن، خطابا مطلبيا غير متوقع من قبل رئيس المجلس التشريعي لولاية جنوب دارفور وكذلك الوالي آدم جارالنبي، في مسائل خدمية عالقة بين الحكومة الولائية والمركزية مثل معضلة كهرباء نيالا ومياهها إضافة الي التحويلات الجارية للولاية من صندوق قسمة الإيرادات والسكة الحديد. وقال رئيس المجلس التشريعي...صحيفة اخبارية سودانية