تظاهر سكان بلدة دُمة – 40 كيلو متر – شمال مدينة نيالا، عاصمة ولاية جنوب دارفور، احتجاجا على مقتل الشاب عبدالقادر احمد، ليلة الثلاثاء، على أيدي مسلحين مجهولين أثناء عودته من نادٍ للمشاهدة.

وقال أحد منظمي المظاهرة، اسماعيل موسى، لـ(الطريق) “لقد طردنا رجال الشرطة وأغلقنا نقطتهم التي قتل عبدالقادر بجوارها ولم يفعلوا شيئاً ازاء الجناة؛ قبل أن نعلن اغلاق الطريق الرابط بين نيالا والفاشر لنلفت انتباه المسئولين في حكومة ولاية جنوب دارفور على الجرائم المرتكبة ضدنا باستمرار”.

 فيما قال سائق بص متوقف بجانب الشارع الرئيسي، ويسمى، محمد اسحق، لـ(الطريق) ان “المتظاهرين وضعوا حواجز صخرية وأشعلوا اطارات السيارات في منتصف الطريق مما اضطرنا الانتظار حتى نهاية اليوم قبل ان نعود  ادراجنا إلى نيالا”.

وقال اسحق، ان معتمد محلية مرشنق، التي تتبع لها البلدة، حاول مخاطبة المتظاهرين لكنهم منعوه وردوه على أعقابه.

نيالا – الطريق

متظاهرون يغلقون طريق (نيالا- الفاشر) بعد مقتل شابhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/08/مظاهرات-كسلا-..-300x225.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/08/مظاهرات-كسلا-..-95x95.jpgالطريقأخباردارفورتظاهر سكان بلدة دُمة - 40 كيلو متر - شمال مدينة نيالا، عاصمة ولاية جنوب دارفور، احتجاجا على مقتل الشاب عبدالقادر احمد، ليلة الثلاثاء، على أيدي مسلحين مجهولين أثناء عودته من نادٍ للمشاهدة. وقال أحد منظمي المظاهرة، اسماعيل موسى، لـ(الطريق) 'لقد طردنا رجال الشرطة وأغلقنا نقطتهم التي قتل عبدالقادر بجوارها...صحيفة اخبارية سودانية