أعلنت الحركة الشعبية لتحرير السودان- شمال، عزمها تدمير مخزونها من الالغام الارضية التى أستولى عليها جيشها من القوات الحكومية في الأربع سنوات الماضية، في وقت كشفت عن إجراءات للتوقيع على إتفاقيات حظر تجنيد الأطفال وحماية النساء في مناطق النزاعات.

واطّلع الأمين العام للحركة، ياسر عرمان،  على تقرير من رئيس وفد الحركة  للإجتماع الثالث للموقعين على حظر الألغام ضد البشر ومنع تجنيد الأطفال وحماية النساء في مناطق النزاعات والذي عقد مؤخرا في جنيف السويسرية بناءاً على دعوة من منظمة نداء جنيف.

وتقدم وفد الحركة للاجتماع  بورقة أقترح فيها إضافة برتكول حول قضايا المساعدات الإنسانية في مناطق الحرب.

وتعهد بيان بتوقيع الناطق باسم الوفد المفاوض مبارك اردول، واطلعت عليه (الطريق) اليوم الجمعة، بحماية وإحترم وصيانة الحركة لحقوق الإنسان في المناطق الخاضعة لسيطرتها وأن تولي إهتماماً خاصاً لكآفة جوانب العملية الإنسانية وقضايا حقوق الإنسان.

وقال البيان “على خلفية هذا المنظور الإنساني والعمل على بناء مجتمع جديد قائم على إحترام حقوق الإنسان يأتي تعامل الحركة الشعبية مع قضايا الأسرى وتعاونها مع السائحون وإستعدادها لتطوير عملية إطلاق سراح جميع الأسرى من الجانبين بمافي ذلك الأسرى الذين حاكمهم النظام وهو أمر مجافي للقانون الإنساني الدولي”.

 ونقل البيان عن الامين العام للحركة، ياسر عرمان، إن الكفاح المسلح في الألفية الثالثة يدخل مراحل نوعية جديدة أخلاقية وسياسية وإنسانية وإن الباحثين لبناء مجتمع جديد هم الأولى بإلتزام هذه المعايير وتقديم نموذج مغاير لممارسات الأنظمة الدكتاتورية.

الخرطوم-الطريق

"الشعبية" تعلن تدمير مخزونها من الالغام الارضيةhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/01/الغام-300x200.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/01/الغام-95x95.jpgالطريقأخبارالنيل الازرق,جنوب كردفانأعلنت الحركة الشعبية لتحرير السودان- شمال، عزمها تدمير مخزونها من الالغام الارضية التى أستولى عليها جيشها من القوات الحكومية في الأربع سنوات الماضية، في وقت كشفت عن إجراءات للتوقيع على إتفاقيات حظر تجنيد الأطفال وحماية النساء في مناطق النزاعات. واطّلع الأمين العام للحركة، ياسر عرمان،  على تقرير من رئيس وفد...صحيفة اخبارية سودانية