قال وزير المالية السابق، علي محمود، ان “هنالك 4 اسعار صرف مختلفة للدولار الأمريكي في السودان”، وان “مستثمرين عرب جاءوا إلى البلاد يحملون دولارات، فشلت الحكومة في التعامل معهم بسعر صرف موحد للدولار”.

واوضح محمود، في ورشة عمل حول قانوني تنظيم أسواق المال وسوق الخرطوم للاوراق المالية، بالخرطوم، اليوم الاحد، ان الاوضاع الاقتصادية متدهورة وغير مستقرة ويشهد سعر الصرف تذبذبا.

وهبطت قيمة الجنيه السوداني بشكل ملحوظ بنسبة 75% عما كانت عليه في العام 2007 اثر انفصال جنوب السودان وفقدان ثلاث ارباع انتاج النفط .

وارتفع سعر الدولار الامريكي مقابل الجنيه السوداني في السوق الموازي بوسط الخرطوم نهاية الاسبوع الماضي الى 11,5جنيها.

وأعلنت وزارة المالية وبنك السودان المركزي عن تدابير جديدة لاحتواء تصاعد قيمة الدولار.

وتوقع وزير الدولة بوزارة  المالية، عبد الرحمن ضرار، ان تحدث تلك التحركات تأثير ايجابي في اسعار النقد الاجنبي.

وأحجم الوزير،  خلال ورشة عمل حول قانوني تنظيم أسواق المال وسوق الخرطوم للاوراق المالية، بالخرطوم، اليوم الأحد، عن ذكر اي تفاصيل عن ملامح الموازنة المقبلة، وما  إذا كانت  مواجهة بتحديات.

الخرطوم – الطريق

وزير المالية السابق: 4 أسعار صرف مختلفة للدولار الأمريكي في السودانhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/04/دولارات-2-300x175.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/04/دولارات-2-95x95.jpgالطريقأخباراقتصادقال وزير المالية السابق، علي محمود، ان 'هنالك 4 اسعار صرف مختلفة للدولار الأمريكي في السودان'، وان 'مستثمرين عرب جاءوا إلى البلاد يحملون دولارات، فشلت الحكومة في التعامل معهم بسعر صرف موحد للدولار'. واوضح محمود، في ورشة عمل حول قانوني تنظيم أسواق المال وسوق الخرطوم للاوراق المالية، بالخرطوم، اليوم الاحد،...صحيفة اخبارية سودانية