واجه سكان بولاية الجزيرة وسط السودان، قرار حكومي يرفع فاتورة مياه الشرب بسخط  كبير. وقررت حكومة الجزيرة إضافة (7) جنيهات على فاتورة المياه لتصل الى (22) جنيهاً، بدلاً عن 15 جنيهاً في السابق.

وسبق لحكومة الجزيرة، ان ربطت تحصيل رسوم المياه مع عدادات الكهرباء منذ اكثر من عام في الولاية، الأمر الذي اثار غضب الأهالي.

ولوح عدد من أهالي الجزيرة الذين تحدثوا لـ(الطريق) بمناهضة قرار زيادة رسوم المياه، وهددوا بالخروج للشارع واغلاق الطريق القومي الخرطوم مدني حال عدم مراجعة الحكومة الولائية لقرارها الذي وصفوه بالمجحف.

وشكا أهالي محلية الكاملين من الزيادة في رسوم المياه مشيرين الى انها اصبحت باهظة وليس بمقدورهم الإيفاء بها، مؤكدين ان ذلك سيتسبب في حرمان الكثيرين منهم من خدمات المياه والكهرباء معاً لا سيما وان الخدمتين ترتبطان مع بعضهما عند التحصيل بنظام الدفع المقدم وان عدم دفع رسوم المياه سيكون سببا في الحرمان من الكهرباء.

وأشاروا إلى ان حكومة الولاية فرضت عليهم سياسة الأمر الواقع “أو يظلون دون اضاءة ومياه في حال عدم الدفع بحسب تعبيرهم”.

الخرطوم- الطريق 

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/حنفية-300x200.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/حنفية-95x95.jpgالطريقأخبارخدماتواجه سكان بولاية الجزيرة وسط السودان، قرار حكومي يرفع فاتورة مياه الشرب بسخط  كبير. وقررت حكومة الجزيرة إضافة (7) جنيهات على فاتورة المياه لتصل الى (22) جنيهاً، بدلاً عن 15 جنيهاً في السابق. وسبق لحكومة الجزيرة، ان ربطت تحصيل رسوم المياه مع عدادات الكهرباء منذ اكثر من عام في الولاية،...صحيفة اخبارية سودانية