وجه والي ولاية جنوب دارفور، آدم الفكي الطيب، انتقاداً لاذعاً للسياسات المتبعة من قبل الأجهزة الحكومية في التعامل مع النازحين ومخيماتهم.

وقال الفكي، خلال مؤتمر صحفي بنيالا، اليوم الأربعاء، “هناك نهجاً خاطئاً أٌتبِع في الفترة الماضية من قبل الأجهزة الحكومية بكافة أسمائها، وضع هذا النهج النازحين ومخيماتهم موضع العداء المطلق في مواجهة الحكومة، وهو نهج غير صحيح وغير مبرر من قبل الحكومة”- بحسب آدم.

 ولم يستثني الفكي، في موجة انتقاداته، من وصفهم بـ”المحرضين داخل المخيمات” إزاء توتر العلاقة بين الطرفين. مبدياً استعداده فتح صفحةً جديدة لإعادة الثقة بين مجتمع النازحين وحكومته.

وشهدت العلاقة بين مخيمات النازحين وحكومات الولايات، سيما جنوب دارفور، وأجهزة الأمن توتراً كبيراً أفضى في أحيان كثيرة الى مواجهات دامية راح ضحيتها العشرات؛ أبرزها  خلال اقتحام قوات حكومية مخيم كلمة للنازحين، القريب من مدينة نيالا، في الخامس في أغسطس في العام 2008 لقي جراءه واحد وخمسين نازحاً، أغلبهم من النساء والأطفال، مصرعهم. بحجة محاولة الحكومة البحث عن أسلحة داخل المخيم.

نيالا – الطريق

والي جنوب دارفور ينتقد السياسات الحكومية تجاه النازحينhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/05/naziheen2-300x200.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/05/naziheen2-95x95.jpgالطريقأخباردارفور,معسكرات النازحينوجه والي ولاية جنوب دارفور، آدم الفكي الطيب، انتقاداً لاذعاً للسياسات المتبعة من قبل الأجهزة الحكومية في التعامل مع النازحين ومخيماتهم. وقال الفكي، خلال مؤتمر صحفي بنيالا، اليوم الأربعاء، 'هناك نهجاً خاطئاً أٌتبِع في الفترة الماضية من قبل الأجهزة الحكومية بكافة أسمائها، وضع هذا النهج النازحين ومخيماتهم موضع العداء المطلق...صحيفة اخبارية سودانية