اخلى العشرات من سائقي مركبات النقل الوسيط (أمجاد) بمدينة بورتسودان، شرقي السودان، اليوم الأحد، الموقف المُخصص لهم في سوق المدينة وذلك احتجاجاً، على اصرار السلطات المحلية فرض مبلغ (5) جنيهات على كل مركبة.

وانتشرت المركبات في الشوارع الرئيسية من سوق المدينة، وفتحت ابوابها للركاب الذين يريدون الوصول لمختلف الأحياء والمناطق، الأمر الذي تسبب في اختناقات حركة المرور.

وكانت الشرطة قد القت القبض على (3) من السائقين الأربعاء الماضي، ودوّنت بلاغات في مواجهة (37) آخرين، رفضوا سداد مبلغ الـ (5) جنيهات.

وذكر السائقين ان تلك الرسوم قد فرضها عليهم رئيس النقابة الفرعية للحافلات، والذي ابرم عقداً مع محلية بورتسودان يمنحه الحق في تحصيل تلك الرسوم من الموقف الخاص بهم.

وقال رئيس النقابة الفرعية لسائقي (الأمجاد) محمد عبدالقادر، ان خروج السائقين عن الموقف يأتي تعبيراً عن احتجاجهم ورفضهم للرسوم التي تمّ فرضها عليهم بواسطة رئيس النقابة الفرعية للحافلات، وأكد ان مسئولي المحلية مستمرين في تدوين مزيد من البلاغات في مواجهة عشرات السائقين.

وأضاف عبدالقادر لـ (الطريق) ‘‘نحن لانرفض دفع الرسوم من حيث المبدأ، ولكن يجب ان تتمّ بواسطة ايصال (15) الحكومي، ويتم توريدها لخزينة المحلية’’ وهدّد رئيس النقابة الفرعية بتصعيد موقفهم ليصل مرحلة الإضراب عن العمل إذا اصرت السلطات على تحصيل الرسوم بهذه الطريقة.

بورتسودان- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/03/محطة-مواصلات-300x210.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/03/محطة-مواصلات-95x95.jpgالطريقMain Sliderأخباراحتجاج,الفساد,شرق السوداناخلى العشرات من سائقي مركبات النقل الوسيط (أمجاد) بمدينة بورتسودان، شرقي السودان، اليوم الأحد، الموقف المُخصص لهم في سوق المدينة وذلك احتجاجاً، على اصرار السلطات المحلية فرض مبلغ (5) جنيهات على كل مركبة. وانتشرت المركبات في الشوارع الرئيسية من سوق المدينة، وفتحت ابوابها للركاب الذين يريدون الوصول لمختلف الأحياء والمناطق،...An independent Sudanese online newspaper