بدا صباح اليوم السبت عادياً بميناء بورتسودان، شرقي السودان، قبل أن تسري معلومة مقتضبة من داخل الميناء، بضبط حاوية تحتوي على شحنة مخدرات، تقدر  قيمتها بنحو 21 مليار جنيه سوداني. فتم تداول الخبر على نطاق واسع لجهة ان هذه هي المرة الثانية التي يتم فيها ضبط شحنة مماثلة، في غضون أشهر قليلة.

وشحنة المخدرات المضبوطة، صباح اليوم، تتكون من حشيش مُصنّع وحبوب مُخدرة تُقدّر بنحو 650 كيلوجرام، وكانت مخبأة داخل شحنة ثلاجات (من نوع ديب فريزر)، مشحونة داخل الحاوية. وهو ما يدل على أن تخطيطاً عالياً تم لإدخال الشحنة إلى الميناء، ومن ثم إلى داخل السودان. الأمر الذي يتطلب البحث عن روؤس خيوط ربما تقود إلى حقيقة ما في نهاية الأمر.

واول ما وضعت (الطريق) يدها عليه من معلومات، كان الجهة الناقلة لهذه الحاويات. إذ وصلت شحنة المخدرات الكبيرة، إلى ميناء بورتسودان عبر خط نقل شركة الملاحة العربية المتحدة، ووكيلها في السودان هو شركة: كانو أروى للتوكيلات الملاحية.

و شركة (كانو أروى) أو (أروى شيبينق) للتوكيلات الملاحية، هي أحد وكلاء مجموعة الملاحة العربية المتحدة، التي تتخذ من مدينة دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة، مقراً لها، ولديها وكلاء وفروع في أكثر من 21 بلداً حول العالم، من بينها السعودية و لبنان وقطر ومصر والصين والهند واليونان والعراق والأمارات العربية المتحدة، حيث المقر الرئيسي للشركة.

وتعمل شركة (كانو أروى) في السودان منذ أكثر من 10 أعوام، وتتخذ من مدينة بورتسودان شرقي السودان مقراً لها، ولديها مكتب في الخرطوم، بضاحية الطائف، شرقي الخرطوم.

وكانت الشركة مملوكة لرجل أعمال نيجيري، قبل أن يبيعها لرجل الأعمال السوداني، الكابتن صلاح عوّاض، وهو المدير الحالي للشركة، ليتم تحويل إسم الشركة من (كانو أروى) إلى (أروى شيبينق)، لكن ظل الإسم الذي تعرف به هو (كانو أروى).

وتعمل الشركة في مجال النقل البحري بمختلف أنواعه، ويستقبل ميناء بورتسودان إسبوعياً متوسط 3 سفن تابعة لها. ولديها موظفين من جنسيات مختلفة.

 ووصلت الشحنة لميناء بورتسودان في شهر أغسطس الفائت، قادمة من دولة لبنان، وظلت طيلة الفترة الماضية بمنطقة الكشف الجمركي التابعة للميناء، وطُلبت للكشف يوم 27 اكتوبر الحالي، وتم تحويلها إلى الكشف الجمركي صباح اليوم السبت، ليتم ضبط  المخدرات بداخلها.

ومكتب التخليص الجمركي المسئول عن تخليص الشحنة والذي يمتلك معلومات صاحبها، هو مكتب المخلص الجمركي شريف أبو تاج، لكن تم تخليص الشحنة فعلياً عن طريق مكتب المخلص الجمركي إدريس عبد الحفيظ. الذي قال احد موظفيه لـ(الطريق) ان الشخص المسئول عن تخليص البضاعة (شريف أبو تاج) استلف ختم المخلص إدريس عبد الحفيظ وتم تخليص البضاعة بواسطته، وكان شريف ابو تاج قد اخبر مكتب ادريس بأن رخصته منتهية الصلاحية.

وبحسب معلومات بوليصة الشحن، التي توصلت إليها (الطريق)، فإن اسم الشخص مستورد البضاعة هو: أعمال محمد نمر.

بورتسودان – الطريق

شحنة المخدرات .. من أين جاءت ومن صاحبها وكيف وصلت إلى بورتسودان؟https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/10/newPic-Portsudan-300x206.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/10/newPic-Portsudan-95x95.jpgالطريقتقاريرتجارة المخدرات,شرق السودانبدا صباح اليوم السبت عادياً بميناء بورتسودان، شرقي السودان، قبل أن تسري معلومة مقتضبة من داخل الميناء، بضبط حاوية تحتوي على شحنة مخدرات، تقدر  قيمتها بنحو 21 مليار جنيه سوداني. فتم تداول الخبر على نطاق واسع لجهة ان هذه هي المرة الثانية التي يتم فيها ضبط شحنة مماثلة، في...صحيفة اخبارية سودانية