وصل الرئيس التشادي إدريس دبي اليوم الجمعة العاصمة السودانية الخرطوم للمشاركة في الحوار الوطني، دون ان يرافقه قيادات حركات مسلحة تقاتل الحكومة بدارفور حسب ما اعلن بالخرطوم في وقت سابق.

وفشل الرئيس التشادي -الذى يقود وساطة مع الحركات المسلحة- في اقناع قادة حركات رئيسية بالمشاركة في الحوار بعد اجتماعه بقادتها في العاصمة الفرنسية باريس الاسبوع الماضي.

وتعقد غدا السبت، الجمعية العمومية للحوار وسط مقاطعة اتسعت دائرتها خلال اليومين الماضيين من قبل قوى المعارضة السودانية بشقيها المدني والمسلح.

وفي رده على اسئلة الصحفيين حول حضور قادة الحركات المسلحة برفقة الرئيس دبي للمشاركة في الحوار، قال وزير الخارجية السودانى ابراهيم غندور، “كل شيء متوقع .. وأنه لا تزال هنالك ساعات حتى تبدأ جلسة الحوار”.

وأضاف غندور ” الحركات التي تم التواصل معها جاهزة للحضور وأن الاستجابة كانت كاملة ويتوقع أن يلحقوا بالحوار في أي وقت”.

وقالت وكالة الانباء السودانية في وقت لاحق من ليل الجمعة، ان وفدين من الحركات المسلحة وصلا العاصمة السودانية من العاصمة التشادية انجمينا للمشاركة في الحوار .

واشار غندور الى ان زيارة دبي تأتي بدعوة من الرئيس البشير للمشاركة في افتتاح الحوار الوطني، بجانب انعقاد مباحثات ثنائية بين الجانبين مساء اليوم بالقصر الجمهوري برئاسة الرئيسين تتناول العلاقات الثنائية وملفات التعاون المشترك خاصة ملف التعاون الاقتصادي ويعقب ذلك لقاء خاص بين الرئيسين.

وقال “الرئيس دبي يرافقه في الزيارة عدد من الوزراء المعنيين بالملفات محل الاهتمام المشترك لإجراء مباحثات مع نظرائهم في السودان”.

الخرطوم- الطريق

(دبي) يصل السودان للمشاركة في الحوار دون مرافقه قادة حركات مسلحةhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/10/ee-300x200.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/10/ee-95x95.jpgالطريقأخبارالحواروصل الرئيس التشادي إدريس دبي اليوم الجمعة العاصمة السودانية الخرطوم للمشاركة في الحوار الوطني، دون ان يرافقه قيادات حركات مسلحة تقاتل الحكومة بدارفور حسب ما اعلن بالخرطوم في وقت سابق. وفشل الرئيس التشادي -الذى يقود وساطة مع الحركات المسلحة- في اقناع قادة حركات رئيسية بالمشاركة في الحوار بعد اجتماعه بقادتها...صحيفة اخبارية سودانية